دول قمة إسطنبول تؤكد اعترافها بالقدس عاصمة لفلسطين   القدس ستبقى عاصمة دولة فلسطين   حماس في ذكرى انطلاقتها: القدس عاصمة فلسطين الأبدية   لوفيغارو: ترامب قرّب تركيا من القدس وعزز مخاوف إسرائيل   المعارضة السورية تسعى للتفاوض المباشر مع النظام في جنيف   العراق يخسر 263 دولارا في الثانية الواحدة جراء الفساد   لماذا يخشى السيسي من مظاهرات التضامن مع القدس   'النفط مقابل البناء'.. برنامج بعثي لإنقاذ العراق   العراق يوقع اتفاقية مع إيران لتسهيل تصدير نفط كركوك   "فرانس فوتبول" تعلن عن اسم الفائز بجائزة أفضل حارس بالعالم   إشارات يصدرها جسمك لا ينبغي عليك تجاهلها..   بهية المساكن وزهرة المدائن في انتظار "الأيوبي"   خلل في أجهزة الآيفون يتسبب بتعطيلها في جميع أنحاء العالم   جائزة أفضل دعاية خيرية تذهب لـ"باتمان وطفل سوري"   تيلرسون وزير الخارجية الامريكي : مستعدون للتحاور مع كوريا_الشمالية  
صحة و طب

أطباء يزيلون 27 عدسة لاصقة من عين امرأة بريطانية

قال أطباء بريطانيون، إنهم أزالوا 27 عدسة لاصقة من عين امرأة بريطانية تبلغ من العمر 67 عاما، حضرت لإحدى المستشفيات من أجل إجراء عملية جراحية روتينية في العين.

وذكرت المجلة الطبية البريطانية في عددها الأخير، إن المرأة ظلت ترتدي عدسات لاصقة تستخدم لمرة واحدة فقط لمدة 35 عاما، ولم تشك من أي تهيج في عينيها.

وعقب إزالة العدسات اللاصقة المثبتة في عين المريضة، في مستشفى "سوليهول" قرب مدينة برمنغهام البريطانية، قالت السيدة إنها شعرت براحة كبرى.

وأضافت أنها لم تكن تزور الطبيب بصورة منتظمة، وأنها أصيبت بالصدمة بعد رؤية كل تلك العدسات.

وكان يفترض أن تخضع المرأة لعملية جراحية لإزالة "جسم غريب يميل إلى الزرقة"، لكن الإجراء الطبي المقرر أزال "كتلة صلبة" تتكون من 17 عدسة لاصقة مثبتة في مادة مخاطية، ثم كشفت الفحوصات اللاحقة وجود 10 عدسات لاصقة أخرى.

وذكر التقرير الطبي المتعلق بحالة المريضة، أنها عانت من ضعف الرؤية في عينها اليمنى وفي المنطقة العميقة من عينيها، والتي ربما شكلت عاملا وراء ضياع العدسات اللاصقة.

وقالت متحدثة باسم رابطة أطباء العيون، سيري سميث جاينس، إن ضياع العدسات اللاصقة في منطقة العين يشكل مشكلة عامة لكنها عادة ما تجد سبيلها نحو الخارج.

وأضافت: "تكون العدسات اللاصقة عادة مخفية، وتكون مغطاة في الجفن العلوي من العين، ولا يمكن أن تختفي أبعد من ذلك بسبب وجود جيب".

واستطردت قائلة: "الأمر ذاته نجده تحت الجفن السفلي، لا يمكن أن توجد العدسات اللاصقة إلا في أحد هذين المكانين".