العراق يقطع الإنترنت مع اشتداد التظاهرات واشتعال النجف   قتل المتظاهرين السلميين ...جريمة فضيعة يعاقب عليها القانون   أمير قطر يتسلم من بوتين راية رمزية لتنظيم كأس العالم 2022   "أوبزيرفر" تشن هجوما عنيفا على سياسة ترامب تجاه الأطفال   قصف دير الزور.. مقتل 40 عنصرا من النظام   قتيلان جراء الاحتجاجات المتواصلة لليوم السابع في العراق   إحصائية صادمة لهندوراس عن أطفال فصلوا عن ذويهم بأمريكا   الصوم في الشمال الأوروبي وإشكالية الإفتاء المعاصر (2-2)   أزمة تضرب إيران والحكومة توقف تصدير الكهرباء والمياه   لاعبون أجانب ساهموا في تألق 3 منتخبات أوروبية بمونديال روسيا   دراسة جديدة: هذه هي الأشياء التي ستندم عليها بعد الخمسين   اليوم العالمي للغة العربية 18 كانون اول   تسريبات تكشف مواصفات هاتف HTC U12+   تعرف على النباتات التي تنمو داخل المنزل وفوائدها   المغفور له اياد فتيح الراوي في ذمة الله  
إضاءات

فعاليات لنصرة الأقصى في 20 مدينة وعاصمة أوروبية

انطلقت منذ الجمعة الماضي، فعاليات نصرة للأقصى في عدة مدن أوروبية، تنديدا بالانتهاكات والممارسات الإسرائيلية في المسجد الأقصى والقدس المحتلة.

وأعلنت مؤسسة "أوروبيون من أجل القدس" في بيان لها، أن سلسلة فعاليات انطلقت في أكثر من 20 مدينة وعاصمة أوروبية بدأت الجمعة الماضي وتنتهي اليوم الأحد.

وأورد بيان المؤسسة أن الحملة قامت في كل من ألمانيا والسويد والدنمارك وهولندا والنمسا وبريطانيا وإيطاليا وسويسرا وإيرلندا وإسبانيا.

ودعت الجاليات العربية والمسلمة، والمجتمع الأوروبي المؤمن بقيم العدل والمساواة، إلى الانضمام إلى "حملة الغضب" التي انطلقت منذ الجمعة.

وأكدت أن حملة التفاعل الأوروبية ستتواصل عبر كافة المستويات الشعبية والإلكترونية على هاشتاغات: #القدس_عاصمة_فلسطين، #فلسطينيو_أوروبا، #فلسطينيو_الخارج، #100_عام_ننتصر_لا_ننكسر، #البوابات_لأ.

وحذرت الفعاليات الأوروبية من استمرار الانتهاكات الإسرائيلية التي تهدد الأراضي المحتلة، ونددت بقمع الاحتلال للفلسطينيين المتظاهرين ضد ممارساتها وقتلهم واعتقالهم.

وحملت المؤسسة الاحتلال مسؤولية الأوضاع الخطيرة في القدس المحتلة، والحكومات الغربية التي تدعم الاحتلال، وتقيم معه أفضل العلاقات الثنائية، فيما لا تزال تخاطب الانتهاكات الإسرائيلية بخجل وتردد، مشيرة إلى أن هذا الأمر من شأنه "ضرب قيم الديمقراطية والحريات التي نبعت في أوروبا".

ففي بريطانيا، انطلقت مسيرة تضامنية نصرة للمسجد الأقصى وفلسطين أمام السفارة الإسرائيلية في العاصمة لندن، رافعين الأعلام الفلسطينية والشعارات المناهضة للاحتلال الإسرائيلي.

وفي دبلن الإيرلندية خرجت مظاهرة لنصرة الأقصى، تنديدا بالاحتلال ووضع بوابات إلكترونية على بوابات المسجد الأقصى.

 

وفي أثينا اليونانية، خرجت مظاهرات احتجاجية على ممارسات الاحتلال الإسرائيلي، وندد المشاركون بقمع الحتلال للفلسطينيين.

 

وفي العاصمة النرويجية أوسلو، انطلقت مسيرة حاشدة نصرة للأقصى، وتوجهت إلى السفارة الإسرائيلية، استنكارا لما يتعرض له أهالي مدينة القدس المحتلة على يد سلطات الاحتلال.

 

أما ألمانيا، فقد شهدت تنظيم وقفات تضامنية نصرة للأقصى، في فرانكفورت وشتوتغارت والعاصمة برلين.

 

 

وفي ميلانو وجنوى الإيطاليتين، خرجت مظاهرة احتجاجية على ممارسات الاحتلال في القدس المحتلة والأقصى.

 

 

وشهدت السويد أيضا مظاهرات احتجاجية مماثلة، تضامنا مع الأقصى.

 

وفي روتردام الهولندية، نشر الناشطون فيديو من مظاهرة تضامنية مع المسجد الأقصى، رافضة للانتهاكات الإسرائيلية.

 

وفي العاصمة النرويجية أوسلو انطلقت وبعد ذلك توجهت المسيرة إلى السفارة الإسرائيلية، نصرة للمسجد الأقصى، واستنكارا لما يتعرض له أهالي مدينة القدس المحتلة على يد سلطات الاحتلال.

 

وشهدت مدينة مالمو السويدية تظاهرة احتجاجية تضامنا مع المسجد الأقصى المبارك، واستنكارا لما يتعرض له أهالي مدينة القدس المحتلة على يد سلطات الاحتلال.

 

 

ويواصل المقدسيون وحراس المسجد الأقصى لليوم الثامن على التوالي اعتصامهم ورباطهم أمام أبواب الأقصى، رفضا للدخول إليه عبر البوابات الإلكترونية التي وضعتها سلطات الاحتلال على مداخله.

وعم إضراب شامل منذ صباح السبت مدينة القدس المحتلة حدادا على أرواح الشهداء الثلاثة الذي ارتقوا في "جمعة الغضب"، نصرة للمسجد الأقصى المبارك.

وكان ثلاثة شبان استشهدوا الجمعة الماضي، أحدهم برصاص مستوطن إسرائيلي في منطقة باب العامود في القدس، وآخران بمواجهات مع قوات الاحتلال اندلعت بمناطق متفرقة بالمدينة، فيما أصيب المئات في القدس والضفة وقطاع غزة.

وذكر الهلال الأحمر أن ما يزيد على 391 مواطنا أصيبوا إثر تعرضهم للقمع من الاحتلال بعد أن أدوا صلاة الجمعة في محيط المسجد الأقصى احتجاجا على البوابات الإلكترونية الإسرائيلية؛ موضحا أنه جرى معالجة أغلب الإصابات ميدانيا.

يأتي ذلك بينما تمكن شاب فلسطيني من قرية كوبر برام الله من قتل ثلاثة مستوطنين إسرائيليين مساء الجمعة، في عملية طعن في مستوطنة "حلاميش" شمال غربي رام الله بالضفة الغربية المحتلة.