عشرات المستوطنين يقتحمون الأقصى بحماية شرطة الاحتلال   القدس ستبقى عاصمة دولة فلسطين   مواجهات في محيط السفارة الأمريكية في بيروت   البايس: قرار ترامب بلفور القرن الحادي والعشرين   المعارضة السورية تسعى للتفاوض المباشر مع النظام في جنيف   العراقيون يحتفلون بمناسبة إعلان "النصر" على تنظيم الدولة   لماذا يخشى السيسي من مظاهرات التضامن مع القدس   ترامب أهال التراب على التسوية السياسية وما تبقى للرسمية الفلسطينية .. قلب الطاولة أو الإذعان الشامل   العراق يوقع اتفاقية مع إيران لتسهيل تصدير نفط كركوك   "فرانس فوتبول" تعلن عن اسم الفائز بجائزة أفضل حارس بالعالم   إشارات يصدرها جسمك لا ينبغي عليك تجاهلها..   بهية المساكن وزهرة المدائن في انتظار "الأيوبي"   خلل في أجهزة الآيفون يتسبب بتعطيلها في جميع أنحاء العالم   جائزة أفضل دعاية خيرية تذهب لـ"باتمان وطفل سوري"   نرفض قرار الرئيس _الامريكي  
الأخبار

إلغاء إدانة حارس "بلاك ووتر" قاتل العراقيين..

ألغت محكمة استئناف فيدرالية أمريكية، الجمعة، حكما بالسجن مدى الحياة بحق حارس سابق في شركة "بلاك ووتر" الأمنية الأمريكية، في قضية قتل 14 مدنيا عراقيا، وسط العاصمة بغداد، في 2007. 

وأمرت المحكمة بإعادة محاكمة الموظف ذاته وثلاثة من شركائه في الجريمة، كانوا جميعا يعملون بالشركة، فيما لم تلغ الحكم السابق بحق الثلاثة، بحسب صحيفة "واشنطن بوست" الأمريكية اليومية. 

وقالت الصحيفة إن محكمة الاستئناف التابعة لدائرة العاصمة الأمريكية واشنطن، قررت "إسقاط الحكم بالسجن مدى الحياة عن المتهم الأول في قضية فتح النار على مواطنين عراقيين في ساحة النسور، ببغداد، وقتل 14 مدنيا". 

وأضافت الصحيفة، أن المحكمة التي أصدرت الحكم بالسجن مدى الحياة على نيكولاس سلايتن (33 عاما)، "أساءت التقدير" عندما لم تقم بمحاكمته بمعزل عن زملائه الثلاثة الآخرين، بالرغم من أنه الوحيد الذي تلقى حكما عن القتل؛ لكونه أول من قام بفتح النيران. 

وفي أيلول/ سبتمبر 2007، قام سلايتن، إلى جانب زملائه بول سلو (37 عاما)، إيفان ليبرتي (34)، ودستن هيرد (35)، خلال عملهم كموظفين لدى شركة "بلاك ووتر" المتعاقدة مع وزارة الخارجية الأمريكية، وفي أثناء مرافقتهم لوفد دبلوماسي أمريكي، بفتح النار بصورة عشوائية على مجموعة من المدنيين العراقيين متسببين بقتل 14 شخصا، وجرح عدد آخر بينهم أطفال ونساء. 

ورغم ادعاء متعاقدي "بلاك ووتر" بوجود ما دعا إلى اشتباههم وإطلاقهم النار، إلا أن جميع الشهود والناجين من هذه المجزرة أكدوا عدم صحة هذه الدعاوى. 

وعلى إثر ذلك قضى القضاء الأمريكي بالسجن مدى الحياة بحق الأول، وبـ30عاما سجنا بحق الثلاثة الآخرين، ولم تلغ المحكمة، اليوم، الحكم السابق بحق الثلاثة، ولكنها قضت فقط بإعادة محاكمتهم، وفق الصحيفة.