المجمع الفقهي في أبي حنيفة يصدرب بياناً بخصوص مشروع قانون تعديل قانون الاحوال الشخصية   كي ينأى العرق بشعبه بعيداً...   الناتو يعتذر لتركيا بسبب إساءة جندي لأردوغان وأتاتورك   واشنطن بوست: في ظل مؤتمر المناخ الألماني.. اختفاء بلدة ألمانية بأكملها   مقتل 10 مدنيين بينهم 6 أطفال بغارات للنظام على الغوطة   عراقيون يطلبون فرض رسوما إضافية على "المنتجات"..   استمارة "تأييد السيسي" سيف مسلط على رقاب موظفي الدولة   المحافظات السنية من داعش إلى الحشد   "بوينغ" توقع طلبيات شراء 296 طائرة بـ 50 مليار دولار   القوّة الجويّة بطلاً لكأس الاتحاد الآسيوي للمرّة الثانية   فائدة عظيمة قد لا تعرفها عن المشروم.. هكذا يؤثر على الشيخوخة   في ذكراه الـ86.. عمر المختار أيقونة نضال خالدة   "تسلا" تكشف عن أسرع سيارة في العالم   شركة يابانية تعتذر بسبب انطلاق قطارها قبل موعده بثوان   روسيا تحمي قاتل الأطفال  
آخر الأخبار

وزيرا خارجية قطر والعراق يبحثان تطورات الأزمة الخليجية

بحث وزير الخارجية القطري محمد بن عبدالرحمن آل ثاني ونظيره العراقي إبراهيم الجعفري، هاتفيا، مساء الأحد، تطورات الأزمة الخليجية، في ظل إخفاق الجهود الأمريكية والروسية في حلحلتها. 

وقالت وكالة الأنباء القطرية الرسمية (قنا)، إن آل ثاني تلقى اتصالا من الجعفري، جرى خلاله بحث العلاقات الثنائية وسبل دعمها وتطويرها، وتطورات الأزمة الخليجية. 

كما جرى بحث عدد من القضايا ذات الاهتمام المشترك بين البلدين، من دون ذكر مزيد من التفاصيل. 

وفي وقت سابق الأحد، شدد وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، خلال مؤتمر صحفي مع نظيره السعودي عادل الجبير، على موقف بلاده الداعي لتسوية الخلافات في الخليج عبر المفاوضات، فيما يبدو إخفاق جديد في جهود موسكو لإحداث انفراجة في الأزمة التي دخلت شهرها الرابع. 

ولم تستمر أجواء التفاؤل بحدوث انفراجة كبيرة في جهود حل الأزمة الخليجية، سوى دقائق معدودة، فجر السبت، عندما تم الإعلان عن اتصال هاتفي بين أمير قطر الشيخ تميم بن حمد وولي العهد السعودي محمد بن سلمان، هو الأول من نوعه منذ اندلاع الأزمة أوائل حزيران/ يونيو الماضي.

إذ أعلن سريعا مصدر مسؤول في الخارجية السعودية (حسب الوكالة الرسمية واس) تعطيل أي حوار مع قطر؛ متهما إياها "بتحريف الحقائق"، لافتا في هذا الصدد إلى أن الاتصال الهاتفي بين الشيخ تميم والأمير ابن سلمان "كان بناء على طلب قطر، وطلبها للحوار مع الدول الأربع حول المطالب"، وليس كما ذكرت وكالة الأنباء القطرية الرسمية (قنا) أن الاتصال تم بتنسيق أمريكي.

وتعصف بالخليج أزمة بدأت في 5 حزيران/ يونيو المنصرم، إثر قطع كل من السعودية والإمارات والبحرين ومصر علاقاتها مع قطر بدعوى دعمها للإرهاب، وهو ما تنفيه الدوحة. 

وتقول قطر إنها تواجه حملة "افتراءات" و"أكاذيب" تهدف إلى فرض "الوصاية" على قرارها الوطني.