الصدر أوّلا بالنتائج الرسمية لانتخابات العراق والعبادي ثالثا   هل في إنتخابات غد ...ضياء في نهاية النفق   وفاة شاب بانفجار سيجارته الإلكترونية واحتراق منزله   الموندو: هكذا تحولت أمريكا من القوة الأولى لـ"دولة منسحبة"   محمد علوش يعلن بشكل مفاجئ استقالته من جيش الإسلام   أحزاب المعارضة بشمال العراق: نرفض العملية الانتخابية ونتائجها   الاحتلال يقمع بالقوة مظاهرة لفلسطينيي 48 نصرة لغزة   الصوم في الشمال الأوروبي وإشكالية الإفتاء المعاصر (2-2)   الدولار يسجل أعلى مستوى في خمسة أشهر مع خسائر اليورو   مدرب بايرن ميونيخ: كنا أفضل من الريال   بعض السعرات الحرارية أكثر خطرا من غيرها   اليوم العالمي للغة العربية 18 كانون اول   تسريبات تكشف مواصفات هاتف HTC U12+   حيوانات القنادس تقلل من تلوث الأنهار   المغفور له اياد فتيح الراوي في ذمة الله  
صحة و طب

أمراض تنتقل عبر المراحيض العمومية.. كيف يمكن تجنبها

يُجبر البعض أحيانا على دخول المراحيض العامة، ونادرا ما يكون مستوى نظافتها مثل تلك التي في البيوت، وهذا الأمر يُقلق مستخدميها.

وأشارت صحيفة الـ"ميرور" البريطانية في تقريرا لها، إلى أن الأطباء يحذرون الناس من المراحيض العامة، وبماذا ينصحونهم حين يضطرون لاستخدامها.

أمراض معدية

وعلى الرغم من استحالة انتقال بعض الأمراض للإنسان عبر الحمامات العامة، إلا أن هناك احتمالية لانتقال أمراض أخرى.

وقال "بريثي دانيال" أخصائي الأمراض المعدية للصحيفة: "لالتقاط مرض مثل الكلاميديا، السيلان أو الزهري، يتوجب على الجراثيم أن تنتقل مباشرة من المقعد إلى جهازك التناسلي، أو من خلال جرح مفتوح أو التهاب على ساقيك أو أردافك".

وأستدرك "دانيال" بالقول إن هناك أمراضا يمكن التقاطها من المراحيض، منها السالمونيلا وبكتيريا أي كولاي.

نصائح

 ونصح أخصائي الأمراض المعدية "دانيال" الناس باتخاذ التدابير التالية لكي يحموا أنفسهم، وأولها غسل اليدين جيدا بالماء والصابون بعد استخدام الحمام، ثم حمل عبوة مطهر اليدين صغيرة لحماية أفضل، وتغطية مقعد الحمام بالمناديل الورقية، أو باستعمال مناديل مضادة للبكتيريا قبل الجلوس.