القوى الشيعيّة تختار بديلاً عن فالح الفيّاض لحقيبة الداخليّة   ام الربيعين ..مأساة مدينة ...   الصدر: تلف الـ7 مليارات دينار نقطة في بحر الفساد   أوراسيا دايلي: كيف سيكون رد إيران على إنشاء "ناتو عربي" بداية العام المقبل   43 قتيلا غالبيتهم مدنيون بغارات للتحالف الدولي بسوريا   ثغرة قانونيّة تسمح لأعضاء البرلمان الجديد البقاء في مناصبهم الحكوميّة   مرسوم صادم من ترامب ضد مهاجرين يحرمهم حق اللجوء   الجاووش الركن سليم الجبوري وزيرا للدفاع.. يا أهلا بالمعارك   هل تفعلها أمريكا وتفرض رسوما جديدة على الصين مطلع 2019   لاعبون أجانب ساهموا في تألق 3 منتخبات أوروبية بمونديال روسيا   ما هو البديل "السحري" لمعاناة حقن الإنسولين اليومية   عربية أمريكية تحصد جائزة أفضل كتاب عن فلسطين في 2018   انتهى الوزن الذي نعرفه.. علماء يعيدون تعريف الكيلوغرام   مسلمة محجبة تنتخب للبرلمان السويدي   بكت وزيرة الثقافة والرياضة الاسرائيلية  
الأخبار

الناتو يعتذر لتركيا بسبب إساءة جندي لأردوغان وأتاتورك

قدم الامين العام للحلف الاطلسي الجمعة اعتذاراته لتركيا على خلفية تدريبات في النروج وسحب الرئيس رجب طيب ارودغان جنودا اتراكا منها إثر حادثة اعتبرت مهينة.

وقال ينس ستولتنبرغ "اعتذر على الاهانة التي حصلت. الحادثة كانت نتيجة عمل فردي ولا تعكس آراء الحلف الاطلسي" مضيفا ان تركيا عضو مهم في الحلف الاطلسي.

واضاف رئيس الوزراء النروجي الاسبق ان "تركيا حليف له اعتبار لدى الحلف الاطلسي ويقدم مساهمات كبيرة لامن الحلف".

وكان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان،قال في وقت سابق اليوم  إن بلاده سحبت 40 من جنودها المشاركين في تدريبات لحلف الناتو في النرويج، بعد الإساءة  التي قام بها جندي نرويجي بحق الرئيس ومؤسس الجمهورية مصطفى كمال أتاتورك.


وقال أردوغان في كلمة له أمام رؤساء المجالس المحلية بحزب العدالة والتنمية الحاكم، إن اسمه وصورة أتاتورك عثر عليهما مكتوبين على لوحة رماية الرصاص خلال التدريبات، مشيرا إلى إصداره تعليمات "بسحب الجنود فورا حتى ولو مسحت الأسماء".

من جانبه قال حلف الناتو إن الجندي الذي قام بالفعل "المسيء" تم التعرف عليه وطرده من الخدمة.

 

وقدم مركز العمليات الحربية في الجيش النرويجي الاعتذار لتركيا بسبب "الإساءة" التي قام بها الجندي.

وفي حادثة أخرى قال الناتو إن ضابطا نرويجيا من أصل تركي أنشأ حسابا مزورا على شبكة التواصل الاجتماعي الداخلية للحلف، وأسماه باسم الرئيس التركي أردوغان وقام بنشر مشاركات ضد الناتو.

ولفتت إلى أن التحقيقات قادت إلى الضابط وتم فصله من الخدمة أيضا.