تعويل عراقي على مؤتمر الكويت لإعادة الإعمار   مؤتمر في الكويت ...لاعمار العراق   لافروف: أنظمة الدفاع الأمريكية تطوّق روسيا وتستهدف الصين   الإندبندنت: مئات الأميركان انضمّوا لداعش في العراق وسوريا   النظام يواصل قصفه العنيف على الغوطة لليوم الخامس   مقتل 3 عناصر للحشد العشائري في تكريت   قوات الاحتلال تشن حملة اعتقالات واسعة في القدس والضفة   لا تلوموا أحمد الكبيسي.. انه في أرذل العمر   العراق يقترح على شركة "BB" تطوير حقول كركوك النفطية   "فيفا" يجمد مقترح اعتماد "خليجي" بسبب العنصرية ضد قطر   هذه أخطار الإفراط في تناول بعض المسكنات   اليوم العالمي للغة العربية 18 كانون اول   "غوغل" يعرف كل شيء عن مستخدميه ويخزنه باستمرار   قاضية لبنانية تقضي بعقوبة غريبة على مسيئين للسيدة العذراء   مساجد تصادر وقادة ورموز ووجهاء وناشطون يٌستهدفون  
أخبار المحافظات

العبادي يأمر "مجلس مكافحة الفساد" بحسم الملفات الكبرى

أمر رئيس الوزراء العراقي، حيدر العبادي، المجلس الأعلى لمكافحة الفساد بحسم ملفات الفساد الكبرى والتحقق من دقة المعلومات الخاصة بها وصولا إلى محاسبة الفاسدين الذين يتسببون بسرقة المال العام أو هدره، بحسب بيان حكومي.


جاء ذلك خلال اجتماع عقده المجلس، أمس الاثنين برئاسة العبادي وبحضور أعضاء المجلس كافة، حيث أكد ضرورة المضي بالمنهج الذي اعتمدته الحكومة في محاربة الفساد وملاحقة المفسدين.


واطلع العبادي على العرض التفصيلي لمستوى أداء مكاتب المفتشين العموميين المقدّم بشكل مستقل من هيئة النزاهة العامة وديوان الرقابة المالية، ووجّه "بإخضاع مكاتب المفتشين العموميين لدورات تدريبية نوعية لتلافي نقاط الضعف التي كشفتها نتائج التقييم". 


وذكر البيان أن المجلس الأعلى لمكافحة الفساد كشف اطلع الاجتماع على المبالغ التي وفرتها مكاتب المفتشين العموميين والناتجة عن كشف عمليات الفساد أو إيقاف الهدر بالمال العام والتي تمثل أكثر من عشرة أضعاف ما تنفقه المكاتب نفسها ضمن موازنتها المالية.


ووقف المجلس على الإنجازات التي حققها الفريق الوطني الميداني لمتابعة توصيات خبراء التحقيق الدوليين التي كشفت عن قضايا فساد أو اختلاس أو تزوير، ووجّه العبادي بالاستمرار في متابعة هذه القضايا ودعم عمل الفريق الوطني الميداني بما يضمن تأمين تحقيق إداري شفاف.


ووجّه رئيس الوزراء العراقي كذلك، المجلس الأعلى لمكافحة الفساد بحسم الملفات التي بحوزته ورفع العقبات والمعوقات التي تحول دون حسم الكثير من القضايا المتلكئة لاسترداد الأموال وتقديم الفاسدين للقضاء.