سُنة العراق منقسمون حيال الحلبوسي واحتفاء شيعي بفوزه   فرصة لإستعادة العافية للإقتصاد العراقي ...   كيف تسير مفاوضات تشكيل الحكومة العراقية المقبلة   الغارديان: حتى الدول الإسلامية خائفة من إدانة قمع الإيغور   تعزيزات عسكرية تركية جديدة إلى الحدود مع سوريا   تغييرات أمنية في البصرة بظل الاحتجاجات وحظر للتجوال   مصنع أمريكي يدفع 1.5 مليون دولار لمسلمين منعهم من الصلاة   قاتلوا بلادهم ثم حكموها   العقوبات تهوي بالروبل الروسي إلى أدنى مستوى في عامين   لاعبون أجانب ساهموا في تألق 3 منتخبات أوروبية بمونديال روسيا   أفضل نظام غذائي للأشخاص المصابين بالتهاب المفاصل   انطلاق فعاليات المعرض الدولي الرابع للكتاب العربي بإسطنبول   ماذا تعرف عن أول منصة إسلامية للعملات الرقمية   بلدية تركية توزع هدايا مسابقة "صلاة الفجر" على 520 طفلا   المغفور له اياد فتيح الراوي في ذمة الله  
أخبار المحافظات

العبادي يأمر "مجلس مكافحة الفساد" بحسم الملفات الكبرى

أمر رئيس الوزراء العراقي، حيدر العبادي، المجلس الأعلى لمكافحة الفساد بحسم ملفات الفساد الكبرى والتحقق من دقة المعلومات الخاصة بها وصولا إلى محاسبة الفاسدين الذين يتسببون بسرقة المال العام أو هدره، بحسب بيان حكومي.


جاء ذلك خلال اجتماع عقده المجلس، أمس الاثنين برئاسة العبادي وبحضور أعضاء المجلس كافة، حيث أكد ضرورة المضي بالمنهج الذي اعتمدته الحكومة في محاربة الفساد وملاحقة المفسدين.


واطلع العبادي على العرض التفصيلي لمستوى أداء مكاتب المفتشين العموميين المقدّم بشكل مستقل من هيئة النزاهة العامة وديوان الرقابة المالية، ووجّه "بإخضاع مكاتب المفتشين العموميين لدورات تدريبية نوعية لتلافي نقاط الضعف التي كشفتها نتائج التقييم". 


وذكر البيان أن المجلس الأعلى لمكافحة الفساد كشف اطلع الاجتماع على المبالغ التي وفرتها مكاتب المفتشين العموميين والناتجة عن كشف عمليات الفساد أو إيقاف الهدر بالمال العام والتي تمثل أكثر من عشرة أضعاف ما تنفقه المكاتب نفسها ضمن موازنتها المالية.


ووقف المجلس على الإنجازات التي حققها الفريق الوطني الميداني لمتابعة توصيات خبراء التحقيق الدوليين التي كشفت عن قضايا فساد أو اختلاس أو تزوير، ووجّه العبادي بالاستمرار في متابعة هذه القضايا ودعم عمل الفريق الوطني الميداني بما يضمن تأمين تحقيق إداري شفاف.


ووجّه رئيس الوزراء العراقي كذلك، المجلس الأعلى لمكافحة الفساد بحسم الملفات التي بحوزته ورفع العقبات والمعوقات التي تحول دون حسم الكثير من القضايا المتلكئة لاسترداد الأموال وتقديم الفاسدين للقضاء.