بارجة أمريكية تصادر أجزاء صواريخ يعتقد أنها تعود لإيران   وأخيراً ...عادل عبد المهدي سيقدم استقالته   البنتاغون: حوارنا مستمر مع تركيا للخروج من أزمة "أس 400"   وثيقة حصلت عليها (المدى) تكشف نزاهة الناطق باسم القائد العام   سيارة مفخخة تستهدف رتلا للجيش التركي شمال شرق حلب   العراقيون يتشبثون بانتفاضة إنهاء النفوذ الإيراني   تنفيذ 70 جلدة بحق إيرانية تجاوز عمرها الـ80 سنة..   شعب قتيل منتصر ونظام قاتل مهزوم   ارتفاع الذهب وتراجع الدولار عقب إرجاء اتفاق التجارة   اتحاد الكرة العراقي يؤمن 1000 تذكرة مجانية للمشجعين   11 شيئا لن يخبرك عنها طبيب وأخصائي تقويم الأسنان   أقدم ثورة في بلاد سومر   توصية بحذف هذه الرسائل الإلكترونية فور وصولها   كاظم الساهر يعتذر عن المشاركة بموسم الرياض   نداء الى أهلنا الكرام في بغداد الحبيبة ...  
علوم و تكنولوجيا

"أبل" تعوض زبائنها بتخفيض سعر بطاريات آيفون

قدمت شركة "أبل" اعتذارا لزبائنها بسبب إبطائها سرعة أجهزة الـ"آيفون"، ووعدت المستخدمين المتضررين، بتعويضهم عبر تخفيض سعر البطاريات ليصبح سعرها 29 دولارا بعد أن كان 79 دولارا.

وستطرح أيضا تحديثا لنظام التشغيل "Ios"، يتضمن ميزة تُظهر للمستخدمين الوقت المتبقي من العمر الافتراضي للبطارية، حتى يتمكنوا من معرفة مدى تأثير وضعها على أداء الجهاز.

وأوضحت الشركة أن البطاريات الجديدة وتحديث نظام التشغيل، ستكون متوفرة في السوق بداية العام المقبل.

وقالت "أبل" إن مشكلة البطاريات القديمة أنها توزع الطاقة بشكل غير متساو، مما يؤدي لإغلاق الهاتف بشكل مفاجئ وحدوث ضرر في بعض الدوائر الالكترونية الحساسة داخله، وهذا الأمر دفعها لإبطاء سرعة الهاتف.

وأشارت في بيان لها على موقعها إلى أنها تلقت ردود أفعال زبائنها المستائين، والذين اعترضوا على طريقة تعاملها مع أجهزة الـ"آيفون" التي تحوي بطاريات قديمة، وقالت: "اعتبروا أننا خذلناهم ونحن نتفهم موقفهم".

وأضافت الشركة في بيانها: "نعتذر منكم، لقد كان هناك الكثير من سوء الفهم حول هذه المشكلة، لذا نود توضيح بعض التغييرات التي نجريها".

وتابعت: "أولا قبل كل شيء، لم نكن ولن نفعل أبدا أي شيء لتقصير عمدا حياة أي منتج من منتجات أبل، أو تحطيم تجربة المستخدم لدفع ترقيات العملاء".

واستطردت: "ثانيا لقد كان هدفنا دائما خلق المنتجات التي تجذب عملاءنا، وجعل أجهزة آيفون القديمة تدوم لأطول فترة ممكنة هو جزء مهم من ذلك".

الجدير بالذكر أنه تم رفع دعاوي قضائية على الشركة، من قبل بعض المستخدمين في عدد من الولايات الأمريكية.