انطلاق أعمال القمة العربية الاقتصادية في بيروت   صفقة الغاز بين العراق وإيران ...من المستفيد   هكذا قرأ مختصون قرار الاحتلال بإغلاق مدارس "أونروا" بالقدس   بوبليكو الإسبانية: هل تمثل سياسة بولتون العسكرية خطرا على الشرق الأوسط   عشرات القتلى بمعارك فصائل سورية مع "النصرة" شمال البلاد   ذي قار تسجل 59 حالة انتحار خلال عام 2018   حضور إسلامي لافت في مسيرات النساء المناهضة لترامب   تحليل سيكوبولتك لأغرب ظاهرة سياسية في تاريخ العراق   صادرات نفط العراق ترتفع لـ3.73 مليون برميل يوميا في ديسمبر   العراق يحقق فوزا قاتلا في كأس آسيا   7 طرق لتحافظ على لياقتك البدنية خلال فصل الشتاء والبرد   لمناسبة اليوم العالمي للّغة العربيّة ..اتحاد الأدباء يُناقش التحدّيات المعاصرة التي تواجه لغتنا   13 صناعة سيتم تطويرها قريبا بواسطة تقنيات الذكاء الاصطناعي   سمكة قرش عملاقة تسبح مع غواصين في هاواي   بكت وزيرة الثقافة والرياضة الاسرائيلية  
رأي تجديد

ربيع سياسي ساخن ....في ايران...

منذ ثلاثة أيام إيران مشغولة جداً بانتفاضة جماهيرية مفاجئة أبطالها جياع وفقراء ومحبطون من النظام ...إنطلقت في ثلاثة مدن ثم توسعت لسبعين مدينة بضمنها العاصمة طهران ...لم يعد خطاب المتظاهرين يقتصر على إدانة الفساد وسوء الادارة والتفاوت الطبقي والبطالة بل توسع وتشدد ليرتقي الى نقد النظام والدعوة لتغييره بجرأة غير مسبوقة في مواجهة نظام دموي قمعي لن يتوانى أو يتردد في ارتكاب المجازر دفاعا عن نظام الملالي المتهرئ ...سقط حتى الان خمسة قتلى ومئات الجرحى مصابين برصاص حي كما أغلقت السلطات بعض منصات التواصل الاجتماعي مثال تلغرام وانستغرام ...
....انتفاضةالشعب الايراني هي ثورة المستضعفين ضد الإستكبار القابع في قم ...والواجب على الشعوب العربية في لعراق وسوريا التي استضعفتها إيران وسامتها سوء العذاب أن تقف اليوم بحزم إلى جانب الثوار من الفقراء والمحرومين والمضطهدين ...
مع ذلك لازال امام الشعوب الايرانية طريق طويل والتغيير  ليس سهلاً ونتوقع  أياما سوداً في إيران يرتكب النظام فيها مجازر بحق المنتفضين بعد أن بات النظام خبيراً في قمع وإضطهاد الشعوب التي تتطلع للحرية والعيش بكرامة ...وقد صرح امام خطبة طهران في الجمعة الماضية بإعدام من يتصدى للنظام وإن بتظاهر سلمي حضاري ...!!!
كان النظام يتبجح في الماضي بأن إيران آمنة وأنه نقل المعركة بنجاح إلى أراضي دول الجوار وأنه يقاتل فيها دفاعاً عن النظام في كل من سوريا والعراق ولبنان واليمن ...
لكن يبدو حان الوقت أن ينقلب السحر على الساحر وأن يسقط النظام في البئر الذي حفره بنفسه لغيره ...بل لقد حانت لحظة المساءلة والقصاص ...اللهم لاشماتة ...((إن الله ليملي للظالم حتى إذا أخذه لم يفلته) صدق رسول الله (ص)