أردوغان: لن نترك القدس تحت رحمة الاحتلال الإسرائيلي   كيف أنجز ترامب رمزيا بسنغافورة مقابل الفشل الجوهري   إدانة "حماس" تتصدر دبلوماسية أمريكا في الأمم المتحدة   أمنستي: دمار الرقة ومقتل المدنيين فضحا دقة طيران التحالف   نظام الأسد يقتل 5 مدنيين صبيحة العيد بريف درعا   24 قتيلا وجريحا بانفجار وسط سوق في ديالى العراقية   مواجهات في الأقصى وقوات الاحتلال تقمع المصلين   الصوم في الشمال الأوروبي وإشكالية الإفتاء المعاصر (2-2)   تركيا تعتزم فرض رسوم على منتجات لشركات أمريكية عملاقة   مدرب بايرن ميونيخ: كنا أفضل من الريال   دراسة جديدة: هذه هي الأشياء التي ستندم عليها بعد الخمسين   اليوم العالمي للغة العربية 18 كانون اول   تسريبات تكشف مواصفات هاتف HTC U12+   حيوانات القنادس تقلل من تلوث الأنهار   المغفور له اياد فتيح الراوي في ذمة الله  
أخبار المحافظات

قرارات جديدة من بغداد لإنهاء الأزمة مع إقليم كردستان العراق

كشف مستشار رئاسي عن مجموعة من القرارات الجديدة المتعلقة بإنهاء الأزمة بين حكومة بغداد وإقليم كردستان العراق.

 

جاء ذلك وفق ما أورده إحسان الشمري، مستشار رئيس الوزراء العراقي، الاثنين، على صفحته في "فيسبوك"، موضحا أن قرارات عدة صدرت، من أهمها "تسليم المنافذ الحدودية لبغداد".


وبحسب الشمري، فإن القرارات كالتالي:

 

- استلام الحدود الدولية مع تركيا وإيران

 

- تشكيل اللجنة العليا لتنظيم عمل المنافذ البرية والجمارك والمطارات

 

- تشكيل لجنة لتدقيق أسماء القطاع التعليمي والصحي وفي حكومة الإقليم

 

- توزيع رواتب الموارد المائية، ودعوة المنتسبين الاتحاديين في الإقليم للحضور إلى بغداد

 

- الاجتماع بهم حسب وزارتهم.

وعلق الشمري على القرارات بالقول إن "الاستفتاء أصبح من الماضي".

 

في حين لم يصدر تصريح من إقليم كردستان على هذه القرارات الجديدة.

 

يشار إلى أن العلاقات بين حكومة بغداد المركزية وإقليم كردستان العراق تأزمت بعد إجراء حكومة أربيل استفتاء على الانفصال عن العراق في الـ25 من أيلول/ سبتمبر العام الماضي، قبل أن يفشل الإقليم بتطبيق نتائج الاستفتاء؛ بسبب الضغوطات من بغداد ودول الجوار الرافضة للانفصال.

 

وكانت من بين الإجراءات التي اتخذها رئيس الوزراء العراقي، حيدر العبادي، ردا على الاستفتاء، فرض إيقاف للرحلات الدولية في مطاري أربيل والسليمانية، ومطالبة الإقليم بتسليم المنافذ الحدودية البرية.