مجلس النوّاب يفشل في عقد جلسة استكمال التصويت على الوزارات الشاغرة   جولة جديدة من الفشل .....والمشكلة تتفاقم   هكذا قرأ مختصون إحباط الأمم المتحدة قرارا يدين المقاومة   إيكونوميست: لهذا قررت قطر الخروج من منظمة أوبك   نظام الأسد يتهم التحالف الدولي بقصف مواقعه..   شباب البصرة يحرِّكون الشارع مجدّداً.. وشركات النفط لم تلتزم بعقود التعيين   الاحتلال يقمع مسيرة سلمية في نابلس ويصيب العشرات   وشهد شاهد من أهلها   خسائر كارثية للعملات الرقمية في 24 ساعة..   9 أهداف سجلها ميسي تبدو مستحيلة   علماء بريطانيون يطورون فيروس معدلا وراثيا يقتل خلايا السرطان   الفخاريّات.. مهنة تصارع التقدّم التكنولوجي في العراق   انتهى الوزن الذي نعرفه.. علماء يعيدون تعريف الكيلوغرام   مسلمة محجبة تنتخب للبرلمان السويدي   بكت وزيرة الثقافة والرياضة الاسرائيلية  
الأخبار

الاحتلال يشن حملة اعتقالات في الضفة والقدس المحتلتين

يواصل الاحتلال إجراءاته العقابية في مدينة نابلس وعموم الضفة الغربية والقدس المحتلتين، عقب عملية إطلاق النار أمس الأول التي قتل فيها مستوطن إسرائيلي، حيث شنت قواته حملات دهم واعتقالات طالت عدة مناطق.

وقالت مصادر محلية فلسطينية، إن قوات الاحتلال داهمت فجر اليوم مدينة نابلس، واعتقلت الصحفي والباحث في الشأن الإسرائيلي عزام أبو العدس، وشابين آخرين من بلدة عصيرة القبلية جنوب المحافظة. 


أما في جنين، فقد اقتحمت قوات الاحتلال المخيم، واعتقلت ثلاثة شبان، واقتادتهم إلى جهة مجهولة.


وفي بلدة النبي صالح برام الله، اعتقلت قوات الاحتلال الشاب محمد التميمي، نجل الناشطة منال التميمي بعد مداهمة منزلهما، واعتقلت أخوين بعد اقتحام منزلهما وتفتيشه بقرية دير نظام شمال غربي رام الله.


من جهة أخرى هاجم مستوطنون منزل المواطن علي شناعه من قرية فرعتا قضاء قلقيلية، ما تسبب بأضرار في محتوياته وتحطيم زجاج نوافذه.


وفي العاصمة القدس اعتقلت قوات الاحتلال مدير نادي الأسير بالمدينة ناصر قوس، بعد مداهمة منزله، في البلدة القديمة، واعتقلت شابين آخرين عقب مواجهات اندلعت بقرية العيساوية.


وكانت مواجهات عنيفة اندلعت الليلة الماضية في العيسوية في القدس بين الشبان وقوات، أطلقت خلالها قنابل الغاز المسيل للدموع والصوت نحو الشبان، وردوا عليها برشق الحجارة والزجاجات الحارقة.

 

وفي الخليل اقتحمت قوات الاحتلال منطقة واد السمن جنوب المدينة، وداهمت العديد من منازل المواطنين، وعاثت فيها فساداً وتخريباً.

 

وفي قطاع غزة؛ لاحقت قوات بحرية إسرائيلية مراكب صيادين فلسطينيين وأطلقت تجاهها النار وفتحت مضخات المياه، وذلك ضمن سياسة التضييق على الصيادين ومنعهم من مزاولة عملهم.

 

وتنفذ قوات الاحتلال عمليات دهم وتفتيش واعتقالات يومية في الضفة الغربية والقدس المحتلتين، لكنها زادت من إجراءاتها في مدينة نابلس بعد تنفيذ عملية إطلاق نار نفذت الثلاثاء، وأدت إلى مقتل مستوطن إسرائيلي، حيث تعتقد قوات الاحتلال أن منفذ الهجوم فر إلى المدينة.