استفزاز للصين.. أمريكا تبيع تايوان 66 مقاتلة "أف16"   فوضى العراق وادعاء الصدقية والمصداقية في محاربة الفساد..... رأي في قضية (حجي حمزة )   شرطة ماليزيا تستجوب ذاكر نايك 10 ساعات.. والأخير يعتذر   إندبندنت: مسلم أوقف مجزرة في النرويج يتحول لبطل   تقدم للنظام السوري بخان شيخون.. وانسحاب جزئي للمعارضة   طائرة مسيرة مجهولة تقصف معسكرا للحشد وسط العراق   أستراليا تمنع لاجئا إيرانيا من استلام جائزة وطنية في الأدب   كشمير المسلمة والإرهاب الهندوسي   ركود الاقتصاد البريطاني للمرة الأولى منذ 7 سنوات   العراق يضرب موعدا مع البحرين بنهائي غرب آسيا   في أثناء موجات الحر.. المروحة تسبب لك الضرر أكثر من النفع   جدل في السعودية بعد قرار بإلغاء دور تحفيظ القرآن   روبوتات تركية الصنع ترشد مسافري مطار إسطنبول   في ثاني أيام العيد.. الحجاج يواصلون رمي الجمرات   بدل أن يكون الجيش صمام أمان  
تغريدات

مساجد تصادر وقادة ورموز ووجهاء وناشطون يٌستهدفون

مساجد تصادر ، قادة ورموز ووجهاء وناشطون يٌستهدفون ، بساتين تجرف وممتلكات تصادر ومساكن تخرب ومحلات تجارية تنهب ، وعوائل كاملة تهجر ، ورجال يٌخطفون ، ونساء يعتقلن عوضاً عن أزواجهن وأولادهن ، وشباب يٌحتجزون على الشبهة ومن لايسعفه الحظ بقضاء عادل يقضي مشنوقاً وهو برئ ....
السؤال ... إلى أي مكون ينتمي هؤلاء ....؟
لن أتردد في القول أنهم من العرب السنة ... وأنهم باتوا في مرمى حملة إستهداف منظمة لم تتوقف منذ عام 2005 ...
أنا وطني الهوى عراقي الهوية ... لكني لست كغيري أتردد في تسمية الاسماء بمسمياتها الحقيقية خشية أن يتهمني الطائفيون الحقيقيون (بالطائفية) وأنا منها براء ...
نحن ندرك أن شعبنا متنوع الأعراق والأديان والمذاهب والثقافات ... وان الجامع المشترك هي الهوية الوطنية بينما الطائفيون يريدون العراق بلون طائفي واحد ... ويسعون لحرمان بقية المذاهب والاعراق والأديان من حقهم في الحياة ... ألا بعداً لقوم ظالّون مظلّون ...

 

طارق الهاشمي

نائب رئيس الجمهورية السابق