غليان عراقي ضد قوات الأمن جراء استهداف المحتجين   قتل المتظاهرين السلميين ...جريمة فضيعة يعاقب عليها القانون   العراق يلجأ إلى السعودية لاستيراد الطاقة عوضا عن إيران   "أوبزيرفر" تشن هجوما عنيفا على سياسة ترامب تجاه الأطفال   قصف دير الزور.. مقتل 40 عنصرا من النظام   مقتل العشرات من تنظيم الدولة و"البيشمركة" بمواجهات بالعراق   إحصائية صادمة لهندوراس عن أطفال فصلوا عن ذويهم بأمريكا   الصوم في الشمال الأوروبي وإشكالية الإفتاء المعاصر (2-2)   أزمة تضرب إيران والحكومة توقف تصدير الكهرباء والمياه   لاعبون أجانب ساهموا في تألق 3 منتخبات أوروبية بمونديال روسيا   دراسة جديدة: هذه هي الأشياء التي ستندم عليها بعد الخمسين   اليوم العالمي للغة العربية 18 كانون اول   تسريبات تكشف مواصفات هاتف HTC U12+   نجم منتخب كرواتيا يسدد قروض جميع سكان قريته   المغفور له اياد فتيح الراوي في ذمة الله  
تغريدات

مساجد تصادر وقادة ورموز ووجهاء وناشطون يٌستهدفون

مساجد تصادر ، قادة ورموز ووجهاء وناشطون يٌستهدفون ، بساتين تجرف وممتلكات تصادر ومساكن تخرب ومحلات تجارية تنهب ، وعوائل كاملة تهجر ، ورجال يٌخطفون ، ونساء يعتقلن عوضاً عن أزواجهن وأولادهن ، وشباب يٌحتجزون على الشبهة ومن لايسعفه الحظ بقضاء عادل يقضي مشنوقاً وهو برئ ....
السؤال ... إلى أي مكون ينتمي هؤلاء ....؟
لن أتردد في القول أنهم من العرب السنة ... وأنهم باتوا في مرمى حملة إستهداف منظمة لم تتوقف منذ عام 2005 ...
أنا وطني الهوى عراقي الهوية ... لكني لست كغيري أتردد في تسمية الاسماء بمسمياتها الحقيقية خشية أن يتهمني الطائفيون الحقيقيون (بالطائفية) وأنا منها براء ...
نحن ندرك أن شعبنا متنوع الأعراق والأديان والمذاهب والثقافات ... وان الجامع المشترك هي الهوية الوطنية بينما الطائفيون يريدون العراق بلون طائفي واحد ... ويسعون لحرمان بقية المذاهب والاعراق والأديان من حقهم في الحياة ... ألا بعداً لقوم ظالّون مظلّون ...

 

طارق الهاشمي

نائب رئيس الجمهورية السابق