تعويل عراقي على مؤتمر الكويت لإعادة الإعمار   مؤتمر في الكويت ...لاعمار العراق   لافروف: أنظمة الدفاع الأمريكية تطوّق روسيا وتستهدف الصين   الإندبندنت: مئات الأميركان انضمّوا لداعش في العراق وسوريا   النظام يواصل قصفه العنيف على الغوطة لليوم الخامس   مقتل 3 عناصر للحشد العشائري في تكريت   قوات الاحتلال تشن حملة اعتقالات واسعة في القدس والضفة   لا تلوموا أحمد الكبيسي.. انه في أرذل العمر   العراق يقترح على شركة "BB" تطوير حقول كركوك النفطية   "فيفا" يجمد مقترح اعتماد "خليجي" بسبب العنصرية ضد قطر   هذه أخطار الإفراط في تناول بعض المسكنات   اليوم العالمي للغة العربية 18 كانون اول   "غوغل" يعرف كل شيء عن مستخدميه ويخزنه باستمرار   قاضية لبنانية تقضي بعقوبة غريبة على مسيئين للسيدة العذراء   مساجد تصادر وقادة ورموز ووجهاء وناشطون يٌستهدفون  
آخر الأخبار

طبيب هندي "زائف" يحقن عشرات المرضى بالإيدز

كشفت وسائل إعلام عن تورط طبيب هندي "زائف"، عكف على معالجة الفقراء القرويين، بإصابة ما لا يقل عن 33 شخصا، كان يتعالج لديه بفيروس نقص المناعة المكتسبة (إيدز) باستخدام حقن ملوثة.

 

المرضى تمت معالجتهم من قبل الطبيب الذي يعرف نفسه بـ"جوهلا تشاب دكتور"، طبيب ممارس لا يملك مؤهلات علمية، ويمسك بحقيبة قطن تدل على مهنته.

 

وقال  كبير مسؤولي الصحة في المنطقة، سوشيل تشودري، إن وزارة الصحة في الولاية بدأت تحقيقا في الأمر، بعد ورود تقارير حول ارتفاع عدد حالات الإصابة بفيروس نقص المناعة البشري، في منطقة بانغارماو.

 

واختبرت الصحة بعد ذلك مئات الأشخاص الذين يعيشون في المناطق نفسها التي يعاني فيها هؤلاء المرضى المصابين بالإصابة بالفيروس، وبدا أنهم بصحة جيدة تماما.

ووجدت الصحة 33 شخصا على الأقل، أصيبوا بالإيدز. وكل من كانت نتائج وجود الفيروس المسبب للمرض إيجابية، قالوا إنهم عولجوا من قبل الطبيب نفسه غير المؤهل.

 

وأكد المسؤول أن السلطات تبحث عن الشخص المدعي للطب، وهرب من بانغارمو وهي بلدة صغيرة في ولاية أوتار براديش شمالي البلاد.

وأشار المرضى الذين يتعالجون باستمرار لديه، أنهم نادرا ما رأوه يغير الإبر، فيما قال تشودري إن هذا ربما أدى إلى انتشار فيروس الإيدز. 

يذكر أن الهند تضم 2.1 مليون مصاب بفيروس الإيدز، وفقا لتقرير برنامج الأمم المتحدة المشترك المعني بالفيروس عام 2016.

 

وتعاني الهند من مستويات متدنية من الرعاية الطبية بسبب نقص الأطباء والمستشفيات لسكانها.