بعد انتشار مسلحيه.. استهداف منزل مقتدى الصدر بقذيفة هاون   وأخيراً ...عادل عبد المهدي سيقدم استقالته   فلوريدا.. هذا ما كتبه العسكري السعودي قبل تنفيذ الهجوم   وول ستريت جورنال: فيتو واشنطن يمنع منح السلطة لرجالات إيران   يوم دام بإدلب.. 19 قتيلا بقصف متواصل للنظام وروسيا   الجيش ينتشر في ساحات بغداد وفتح تحقيق بقتل متظاهرين   هذا حصاد انتهاكات حقوق الإنسان في عهد السيسي بعام 2019   شعب قتيل منتصر ونظام قاتل مهزوم   عودة الهدوء للأسواق ينعش أسهم أوروبا بعد أسبوع مضطرب   الرجاء المغربي يحقق فوزا ثمينا بميدان فيتا كلوب   11 شيئا لن يخبرك عنها طبيب وأخصائي تقويم الأسنان   أقدم ثورة في بلاد سومر   توصية بحذف هذه الرسائل الإلكترونية فور وصولها   تعرف على مشروع "قناة اسطنبول"   نداء الى أهلنا الكرام في بغداد الحبيبة ...  
حقوق و حريات

الاحتلال يقمع بالقوة مظاهرة لفلسطينيي 48 نصرة لغزة

هاجمت قوات الشرطة الإسرائيلية بشدة مساء اليوم الجمعة مظاهرة الغضب التي نظمها فلسطينيو أراضي الـ48 في حيفا فور انطلاقها، واعتقلت عددًا من المشاركين.

 

وتشهد الأراضي الفلسطينية المحتلة عام 48 منذ أسبوع فعاليات غضب بذكرى النكبة الفلسطينية التي صادفت 15 أيار/ مايو الماضي.

وذكر شهود عيان لموقع "عرب 48" أن إصابات طفيفة وقعتْ في صفوف المُتظاهرين، الذين تعمّدت الشرطة الإسرائيلية قمعهم بالقوة.

وعُرف من بين المُعتقلين، الشاب محمد كيال، وعلي مواسي، وسعيد سويدان، وعمار أبو قنديل، وجعفر فرح، وماهر سلامة، وعنان عودة.

وأحاطت الشرطة المتظاهرين، ومنعت أي أحد من الخروج من المظاهرة أو الدخول إليها، بالإضافة إلى اعتقال 18 شخصا على أقل تقدير حتى الآن.

وتُواصل الشرطة قمع المتظاهرين بالقوة حيث أنها جلبت تعزيزات كبيرة، وتستمر حتّى اللحظة بالاعتقالات.

وقامت الشرطة بالاعتداء على النائبين بالكنسيت، جمال زحالقة وحنين زعبي.

وشارك العشرات من الناشطات والناشطين السياسيين في المظاهرة نصرة لغزة وتنديدا بالمجزرة التي ارتكبها الاحتلال الإسرائيلي في قطاع غزة، بالتزامن مع افتتاح السفارة الأميركية في القدس المحتلة، يوم الإثنين الماضي.