القوى الشيعيّة تختار بديلاً عن فالح الفيّاض لحقيبة الداخليّة   ام الربيعين ..مأساة مدينة ...   الصدر: تلف الـ7 مليارات دينار نقطة في بحر الفساد   أوراسيا دايلي: كيف سيكون رد إيران على إنشاء "ناتو عربي" بداية العام المقبل   43 قتيلا غالبيتهم مدنيون بغارات للتحالف الدولي بسوريا   ثغرة قانونيّة تسمح لأعضاء البرلمان الجديد البقاء في مناصبهم الحكوميّة   مرسوم صادم من ترامب ضد مهاجرين يحرمهم حق اللجوء   الجاووش الركن سليم الجبوري وزيرا للدفاع.. يا أهلا بالمعارك   هل تفعلها أمريكا وتفرض رسوما جديدة على الصين مطلع 2019   لاعبون أجانب ساهموا في تألق 3 منتخبات أوروبية بمونديال روسيا   ما هو البديل "السحري" لمعاناة حقن الإنسولين اليومية   عربية أمريكية تحصد جائزة أفضل كتاب عن فلسطين في 2018   انتهى الوزن الذي نعرفه.. علماء يعيدون تعريف الكيلوغرام   مسلمة محجبة تنتخب للبرلمان السويدي   بكت وزيرة الثقافة والرياضة الاسرائيلية  
أخبار الثورة السورية

مظاهرات بالشمال ضد هجوم محتمل للنظام على إدلب

شهدت إدلب خروج المئات من السوريين، الجمعة، ضد هجوم محتمل للنظام السوري على المحافظة في شمال غربي البلاد، التي تعد آخر معاقل المعارضة.


ورفع المتظاهرون لافتات عليها عبارات: "الأسد هو الإرهابي ولسنا نحن"، و"نريد الحرية" و"نرفض الإرهاب ونريد الحرية".

 

وخرجت مظاهرات مماثلة عقب صلاة الجمعة، في وحماة وحلب، خاصة في مدن وبلدات أريحا، معرة النعمان، خان شيخون، الأتارب، جرجناز، سراقب، ترمانين والباب وغيرها.

 

واعتمدت المظاهرات شعار "خيارنا المقاومة"، رفضا لما أسموه "العدوان الروسي"، و"إجرام النظام"، وللتأكيد على خيار مقاومته.

وفي وقت سابق اليوم، اختتمت في طهران قمة رؤساء كل من تركيا رجب طيب أردوغان، وإيران حسن روحاني، وروسيا فلاديمير بوتين، لمناقشة مستجدات الوضع على الساحة السورية.

ويستعد النظام السوري وحلفاؤه لشن عملية عسكرية على إدلب، التي تضم نحو 4 ملايين مدني، جُلّهم نازحون.

ورغم إعلان إدلب "منطقة خفض توتر" في أيار/ مايو 2017، بموجب اتفاق أستانا، بين الدول الضامنة تركيا وروسيا وإيران، إلا أن النظام والقوات الروسية يواصلان القصف الجوي على المنطقة بين الفينة والأخرى.