العراق يطلق حملة عسكرية جديدة بالقرب من حدود السعودية   مذكرة التفاهم العراقية / الإيرانية... مكاسب غير محدودة لإيران وخسائر صافية للعراق ...   مجلس النواب يقرّ قانوناً ويقرأ 7 مشاريع أبرزها إلغاء مكتب المفتشين العموميين   واشنطن بوست: 4 خيارات أمام بوريس أحدها السجن   النظام يواصل تقدمه شمالا.. ومعرة النعمان بدائرة الخطر   طائرة مسيرة مجهولة تقصف معسكرا للحشد وسط العراق   مقتل مصري صعقا بالكهرباء خلال احتجازه بأحد مراكز الشرطة   ﻫﻞ ﻧﻜﻔﺮ ﺇﻥ ﻗﻠﻨﺎ   رسوم صينية جديدة ضد واشنطن.. وتجار أمريكا يرفضون أمر ترامب   العراق يضرب موعدا مع البحرين بنهائي غرب آسيا   في أثناء موجات الحر.. المروحة تسبب لك الضرر أكثر من النفع   جدل في السعودية بعد قرار بإلغاء دور تحفيظ القرآن   "أبل" تطلق هاتفها الجديد "آيفون 11" في حفل خاص   ابن خلدون.. أسس علم الاجتماع وسبق علمي الاقتصاد والمستقبل   بدل أن يكون الجيش صمام أمان  
اقتصاد و مال

اتفاق يرغم ماسك على التخلي عن رئاسة مجلس إدارة "تيسلا"

أبرم إلون ماسك اتفاقا بالتراضي مع هيئة الإشراف على الأوراق المالية في الولايات المتحدة التي تتهمه بالاحتيال، تخلى بموجبه عن رئاسة مجلس إدارة شركة "تيسلا" التي أسسها على أن يبقى مديرها العام على ما جاء في بيان صادر عن الهيئة.

وينبغي على ماسك أن يدفع كذلك غرامة قدرها 20 مليون دولار بموجب الاتفاق الذي نشرت تفاصيله السبت.

ومن خلال منصبه كمدير عام لـ"تيسلا" سيستمر بالإشراف على عمليات شركة صناعة السيارات الكهربائية التي تمر بمرحلة حساسة في وقت تسعى فيه إلى توفير سيارة متوسطة الكلفة وإنتاجها بكميات كبيرة.

وجاء في الاتفاق أيضا أن على "تيسلا" تعيين مديرين مستقلين في مجلس إدارتها سيتولى أحدهما رئاسته.

وتضمن الهيئة الناظمة للبورصة بذلك خضوع إلون ماسك المعروف بأطواره الغريبة لإشراف أفضل من قبل مجلس الإدارة.

ومنع إلون ماسك من الترشح لرئاسة مجلس إدارة الشركة مدة ثلاث سنوات.

واتهمت الهيئة إلون ماسك الخميس رسميا بخداع المستثمرين في تغريدة كتبها في آب/ أغسطس قال فيها إنه يعتزم سحب شركته من البورصة. وقد انهار سعر سهم الشركة فورا متراجعا حوالي 14% في مداولات اليوم التالي.

وكتب الثريّ الأمريكي في السابع من آب/ أغسطس الماضي أن "التمويل مؤمّن" لتنفيذ عملية الانسحاب من البورصة، وهو ما لم يكن صحيحا بحسب بيان الهيئة الذي أضاف أن تصرّف ماسك "ولّد اضطرابا في السوق وأضرّ بالمستثمرين".