إطلاق صواريخ على قاعدة عراقية تستضيف قوات أمريكية قرب بغداد   حرائق حقول الحنطة ...ملف حساس بحاجة إلى إدارة حكيمة   سلطات الانقلاب ترفض دفن مرسي بمقابر عائلته   غازيتا: هل اكتملت سيناريوهات التحضير لغزو إيران   نشاط إيراني كثيف جنوب سوريا.. وتغلغل لـ"مليشياتها"   بدء الترشح لرئاسة إقليم كردستان ونيجيرفان البارزاني يتصدر   هجوم على مسجد في ألمانيا دون وقوع أضرار بشرية   خطاب مفتوح إلى ملك السعودية   بدء أعمال "المنتدى الاقتصادي العالمي" بالبحر الميت   بعد ريال مدريد.. رونالدو يزور العراق   كشف علمي يفتح الباب أمام إعادة تجديد خلايا الجسم   لمناسبة اليوم العالمي للّغة العربيّة ..اتحاد الأدباء يُناقش التحدّيات المعاصرة التي تواجه لغتنا   ما هو تأثير قضاء سنة كاملة في الفضاء على جسم الإنسان   قصة إسلام جندي أمريكي أراد أن يفجر مسجدا   بدل أن يكون الجيش صمام أمان  
شؤون عربية

أردوغان: خطواتنا بسوريا صائبة.. ويتحدث عن "امتحان إدلب"

أكد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، أن جميع الخطوات التي أقدمت عليها تركيا في الشأن السوري كانت صائبة، متحدثا عن امتحان في إدلب.

جاء ذلك في كلمة له أمام الكتلة البرلمانية لحزبه العدالة والتنمية، اليوم الثلاثاء.

وشدد أردوغان، على انعدام فرص النجاح لأي خطوة في المنطقة دون موافقة تركيا، بما فيها التطورات في جزيرة قبرص وبحر إيجه.

وأوضح: "رأينا أن الخطوات كافة التي أقدمنا عليها في سوريا لم تكن خاطئة، وبإذن الله، فإنني واثق بأننا سنخرج من امتحان إدلب (محافظة شمالي سوريا) أيضا بوجه ناصع".

وأضاف: "سيدرك قريبا الواهمون بأن بوسعهم القيام بأعمال رُغمًا عن تركيا، بل وضدها، وقرب حدودها، أنهم قد أخطأوا".

 

وسبق أن اعتبر النظام السوري على لسان سفيره لدى لبنان أن الاتفاق الروسي التركي على إقامة منطقة عازلة في إدلب الواقعة تحت سيطرة المعارضة "اختبار لقدرة أنقرة على الوفاء بالتزاماتها"، وفق قوله.

 

كان الرئيسان التركي والروسي، رجب طيب أردوغان، وفلاديمير بوتين، قد عقدا جلسة مباحثات حول سوريا، استمرت لأربع ساعات ونصف الساعة، قررا خلالها إقامة منطقة منزوعة السلاح بطول خط التماس بين المعارضة المسلحة وقوات النظام السوري.

واتفقا على أن يتم ذلك بحلول الـ15 من شهر تشرين الأول/ أكتوبر من العام الجاري، بعمق 15- 20 كيلومترا، مع انسحاب المسلحين المتطرفين من هناك، بما فيهم مسلحو "جبهة النصرة".

 

يذكر أن تركيا اعتبرت وفق تصريحات وزير الخارجية التركي، مولود تشاووش أوغلو اتفاق إدلب بمثابة "فرصة أخيرة من أجل الحل السياسي في سوريا"، مضيفا أن "هذا الاتفاق فرصة أخيرة من أجل إحراز حل سياسي في سوريا. ويتعين علينا عدم تضييع هذه الفرصة".