العراق يطلق حملة عسكرية جديدة بالقرب من حدود السعودية   مذكرة التفاهم العراقية / الإيرانية... مكاسب غير محدودة لإيران وخسائر صافية للعراق ...   مجلس النواب يقرّ قانوناً ويقرأ 7 مشاريع أبرزها إلغاء مكتب المفتشين العموميين   واشنطن بوست: 4 خيارات أمام بوريس أحدها السجن   النظام يواصل تقدمه شمالا.. ومعرة النعمان بدائرة الخطر   طائرة مسيرة مجهولة تقصف معسكرا للحشد وسط العراق   مقتل مصري صعقا بالكهرباء خلال احتجازه بأحد مراكز الشرطة   ﻫﻞ ﻧﻜﻔﺮ ﺇﻥ ﻗﻠﻨﺎ   رسوم صينية جديدة ضد واشنطن.. وتجار أمريكا يرفضون أمر ترامب   العراق يضرب موعدا مع البحرين بنهائي غرب آسيا   في أثناء موجات الحر.. المروحة تسبب لك الضرر أكثر من النفع   جدل في السعودية بعد قرار بإلغاء دور تحفيظ القرآن   "أبل" تطلق هاتفها الجديد "آيفون 11" في حفل خاص   ابن خلدون.. أسس علم الاجتماع وسبق علمي الاقتصاد والمستقبل   بدل أن يكون الجيش صمام أمان  
شؤون عربية

نظام الأسد يتهم التحالف الدولي بقصف مواقعه..

نقلت وكالة أنباء النظام السوري "سانا"، عن مصدر عسكري قوله مساء الأحد، إن التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة ضد تنظيم الدولة، أطلق صواريخ على مواقع تابعة للحكومة السورية جنوبي بلدة السخنة في شرق سوريا.


وقال المصدر إن الصواريخ أطلقت في الساعة الثامنة مساء (18:00 بتوقيت غرينتش)، ولم تتسبب إلا في أضرار مادية.

 

وفي وقت لاحق، نفى التحالف وفق "فرانس برس"، أن تكون قواته استهدفت مواقع لجيش النظام السوري، مؤكدا أن ضرباته في الصحراء طالت عناصر تنظيم الدولة.  

ونقلت "سانا" عن مصدر عسكري أنّ "قوات التحالف الأمريكية أطلقت حوالي الساعة الثامنة ليلا بالتوقيت المحلي، صواريخ عدة باتجاه بعض مواقع تشكيلاتنا في جبل الغراب جنوب السخنة"، الواقعة في ريف حمص الشرقي.

وأفاد المصدر بأنّ الأضرار "اقتصرت على الماديات"، دون ذكر أي تفاصيل إضافية.

من جهته، أعلن المرصد السوري لحقوق الإنسان، أن قوات التحالف المتمركزة في قاعدة التنف على الحدود مع العراق، أطلقت "أكثر من 14 صاروخا" على رتل لقوات النظام، أثناء مروره في البادية في أقصى ريف حمص الشرقي.

وتخوض قوات النظام السوري معارك ضد تنظيم الدولة الذي ينتشر في مواقع شرق مدينة حمص في الصحراء المترامية.

وقال المرصد إن "الرتل كان تائها وسط الصحراء على بعد نحو 35 كيلومترا من قاعدة التنف"، حيث تتمركز قوات أمريكية وبريطانية، بشكل خاص.

 

نفي من التحالف

غير أنّ المتحدّث باسم التحالف الدولي شون راين شدّد على أنّ التقارير عن استهداف مواقع للجيش في البادية "خاطئة"، مؤكّدا أنّ التحالف وجّه "ضربات دقيقة" ضد تنظيم الدولة، واستهدف قياديا بارزا "ضالعاً" في قتل المواطن الأمريكي بيتر كاسيغ في عام 2014.

 

وتستخدم الولايات المتحدة قاعدة التنف لتنفيذ عمليات ضد تنظيم الدولة. وكانت استخدمتها سابقا لتدريب مقاتلين سوريين معارضين. وشهدت المنطقة العام الماضي مواجهات بين القوات السورية وتلك المدعومة من التحالف.

ويكرر النظام السوري بانتظام دعوته للقوات الأمريكية بالانسحاب من هذه المنطقة القريبة من الحدود العراقية والأردنية.