العراق يطلق حملة عسكرية جديدة بالقرب من حدود السعودية   مذكرة التفاهم العراقية / الإيرانية... مكاسب غير محدودة لإيران وخسائر صافية للعراق ...   مجلس النواب يقرّ قانوناً ويقرأ 7 مشاريع أبرزها إلغاء مكتب المفتشين العموميين   واشنطن بوست: 4 خيارات أمام بوريس أحدها السجن   النظام يواصل تقدمه شمالا.. ومعرة النعمان بدائرة الخطر   طائرة مسيرة مجهولة تقصف معسكرا للحشد وسط العراق   مقتل مصري صعقا بالكهرباء خلال احتجازه بأحد مراكز الشرطة   ﻫﻞ ﻧﻜﻔﺮ ﺇﻥ ﻗﻠﻨﺎ   رسوم صينية جديدة ضد واشنطن.. وتجار أمريكا يرفضون أمر ترامب   العراق يضرب موعدا مع البحرين بنهائي غرب آسيا   في أثناء موجات الحر.. المروحة تسبب لك الضرر أكثر من النفع   جدل في السعودية بعد قرار بإلغاء دور تحفيظ القرآن   "أبل" تطلق هاتفها الجديد "آيفون 11" في حفل خاص   ابن خلدون.. أسس علم الاجتماع وسبق علمي الاقتصاد والمستقبل   بدل أن يكون الجيش صمام أمان  
شؤون عربية

عشرات القتلى بمعارك فصائل سورية مع "النصرة" شمال البلاد

سقط عشرات القتلى في المعارك العنيفة بين فصائل المعارضة السورية مع وهيئة تحرير الشام في أرياف حلب وحماة وإدلب، خلال اليومين الماضيين.

 

وأكدت "الجبهة الوطنية للتحرير"، وحركة نور الدين زنكي، من جهة، وهيئة تحرير الشام من جهة أخرى، سقوط عشرات القتلى بينهما خلال المعارك التي اندلعت قبل أيام.

 

وفي حين كانت المعارك محصورة الثلاثاء في ريف حلب، توسعت الأربعاء إلى محافظة ادلب، لتنتقل لاحقا إلى أرياف حماة.

 

وقال مدير المرصد السوري لحقوق الإنسان رامي عبد الرحمن لوكالة الصحافة الفرنسية"ارتفعت وتوسعت رقعة الاشتباكات لتصل إلى ريف ادلب الشمالي والجنوبي الشرقي"، موضحا أن فصائل جديدة من الجبهة الوطنية للتحرير دخلت أيضا في القتال ضد هيئة تحرير الشام.

 

وأوضح عبد الرحمن أن "المعارك تدور في عدة بلدات وسط تقدم هيئة تحرير الشام التي سيطرت على سبع قرى وبلدات"، وأفاد أن هذه المعارك أدت منذ الثلاثاء إلى مقتل 24 مقاتلا من هيئة تحرير الشام و18 عنصرا من حركة نور الدين زنكي إضافة الى ستة مدنيين.

 

وكانت الحصيلة السابقة أشارت الثلاثاء إلى مقتل 19 شخصا.

 

وأصدرت الجبهة الوطنية للتحرير بيانا الأربعاء أعلنت فيه "النفير العام لكافة مكوناتها (...) للتصدي للاعتداءات".

 

من جهتها نقلت وكالة إباء التابعة لـ"هيئة تحرير الشام" أن هذا التنظيم اعتقل "عشرات المقاتلين من حركة نور الدين زنكي".

 

وكانت هيئة تحرير الشام اتهمت الإثنين حركة نور الدين زنكي، بقتل خمسة من عناصرها، فردت بشن هجوم على مواقع لحركة زنكي في ريف حلب الغربي المحاذي لإدلب.

 

والخميس، أعلنت الجبهة الوطنية للتحرير، سيطرتها على جبل شحشبو المطل على سهل الغاب، وقالت إنها قتلت 15 عنصراً من تحرير الشام "إثر كمين محكم نفذه مقاتلوها في محيط بلدة بلنتا غرب حلب".