خاتمي ينصح روحاني “الاستقالة أو مواجهة الهاوية”   الذكرى السادسة عشر لغزو العراق ...بين ألم وأمل   ترودو: شرائح صغيرة وسامة تنشر الكراهية في المجتمعات   التايمز: لندن تحقق بتأثر جزار نيوزيلندا باليمين البريطاني   ناشطون: أموال إيرانية لشراء منازل بمدينة الميادين السورية   إدانة المحافظ وإخراج الحشد من الموصل يشظّيان لجنة تقصّي الحقائق   هيومن رايتس ووتش: أطفال متهمون بالانتماء لداعش يتعرّضون للتعذيب   اسقاط التهم الساقطة   معارك ترامب التجارية كلفت اقتصاد أمريكا 7.8 مليار دولار بـ2018   هل حان الوقت لننظر إلى المنتخب القطري بشكل جدي   كشف علمي يفتح الباب أمام إعادة تجديد خلايا الجسم   لمناسبة اليوم العالمي للّغة العربيّة ..اتحاد الأدباء يُناقش التحدّيات المعاصرة التي تواجه لغتنا   أبرز الهواتف التي أزيح الستار عنها في "برشلونة"   مفاجأة رمز ديني روسي: هذه نسبة مسلمي روسيا بعد 15 عاما   بدل أن يكون الجيش صمام أمان  
أخبار الثورة السورية

مظاهرات مفاجئة في درعا.. "عاشت سوريا ويسقط الأسد"

عادت المظاهرات، على نحو مفاجئ، إلى مدينة درعا، جنوبي سوريا، اليوم الأحد، مع هتافات تطالب بإسقاط نظام الأسد.

 

وقال ناشطون إن المظاهرات اندلعت بالتزامن احتجاجا على التوجه لإعادة تمثال رئيس النظام السوري السابق، حافظ الأسد، إلى مكانه في ساحة "تشرين".

 

وأظهرت مقاطع فيديو، المئات في مدينة "درعا البلد"، التابعة للمحافظة التي استعادها النظام في حزيران/ يونيو الماضي.

 

وردد المتظاهرون، الذين خرجوا في "درعا البلد"، اليوم، هتافات مشابهة لتلك التي أطلقوها مع بداية ثورتهم، في عام 2011، أبرزها "عاشت سوريا.. يسقط بشار الأسد".

 

وتخضع درعا حاليا إلى سيطرة الشرطة العسكرية الروسية، بالتنسيق مع قوات النظام، ومجالس المصالحة.

 

وكان المتظاهرون، حطموا تمثال حافظ الأسد مع اندلاع شرارة المظاهرات في آذار/ مارس من العام 2011.

 

ولم يتبين، ما إذا ردّت القوات الأمنية السورية، على هذه المظاهرات.

 

إلى ذلك، تزامنت المظاهرات المعارضة لإعادة التمثال، مع مسيرة مؤيدة لنظام بشار الأسد، في درعا، قال عنها ناشطون إنها "بتسيير من مخابرات النظام".

 

وتحل ذكرى الثورة السورية الثامنة، بعد أيام، في الوقت الذي استعادت فيه قوات النظام السوري غالبية المناطق التي فقدتها خلال السنوات الماضية.