اشتباكات بين المخابرات والجيش السوداني في دارفور   ربيع عربي في السودان والجزائر ...ودروس جديدة لشعب العراق   البرلمان الأوروبي يجري تعديلات على منح تأشيرات الدخول   CNN: التعديلات الدستورية بمصر خطوات نحو الاستبداد   تغيرات تعصف باستخبارات الأسد وتصيب بنية نظامه الأمنية   سيول وأمطار تعطّل المدارس وتوقِع خسائر فـي الممتلكات   للمرة السابعة.. السلطات المصرية تحجب موقع حملة باطل   اسقاط التهم الساقطة   بدء أعمال "المنتدى الاقتصادي العالمي" بالبحر الميت   هل حان الوقت لننظر إلى المنتخب القطري بشكل جدي   كشف علمي يفتح الباب أمام إعادة تجديد خلايا الجسم   لمناسبة اليوم العالمي للّغة العربيّة ..اتحاد الأدباء يُناقش التحدّيات المعاصرة التي تواجه لغتنا   ما هو تأثير قضاء سنة كاملة في الفضاء على جسم الإنسان   رئيسة وزراء نيوزيلندا تدفع فاتورة التسوق عن سيدة..   بدل أن يكون الجيش صمام أمان  
آخر الأخبار

زعيم حزب هندي يتعهد بإلقاء اللاجئين المسلمين بخليج البنغال

تعهد زعيم حزب بهاراتيا جانات الحاكم في الهند أميت شاه، السبت، بإلقاء اللاجئين المسلمين في خليج البنغال الذي يشكل الجزء الشمالي الشرقي من المحيط الهندي.

جاء ذلك خلال تصاعد هجومه على المسلمين مع بدء الانتخابات العامة الخميس الماضي، لانتخاب البرلمان السابع عشر في تاريخ الهند، منذ استقلالها سنة 1947، وستجري هذه الانتخابات على سبع مراحل عبر ستة أسابيع، تنتهي في 19 أيار/ مايو المقبل.

وكرر شاه استخدام لفظ "النمل الأبيض" ضد اللاجئين المسلمين، بعدما أطلقه في أيلول/ سبتمبر الماضي، ما أثار انتقادات من جماعات مدافعة الحقوق.

وقال شاه، خلال مؤتمر انتخابي في ولاية البنغال الغربية في شرق البلاد، إن "المتسللين مثل النمل الأبيض في أرض البنغال"، مضيفا أن "حكومة بهاراتيا جاناتا ستجمع المتسللين فردا فردا، وستلقيهم في خليج البنغال"، في إشارة إلى اللاجئين المسلمين من بنغلادش المجاورة ذات الأغلبية المسلمة.

واستدرك قائلا: "سنمنح الجنسية للاجئين الهندوس والبوذيين والجانيين والسيخ من بنغلادش وباكستان".

وتعمل الهند بالفعل على ترحيل نحو 40 ألفا من الروهينغيا المسلمين المقيمين لديها، بعدما فروا من ميانمار ذات الأغلبية البوذية، وتعتبرهم نيودلهي تهديدا أمنيا.

وأثارت تصريحات شاه، الذراع اليمنى لرئيس الوزراء ناريندرا مودي، انتقادات من حزب المؤتمر المعارض وأقليات، ووصف البعض على تويتر تصريحاته بأنها تلويح بتطهير عرقي.