بعد انهيار أسعار النفط.. صحيفة: العراق يلجأ لجيرانه العرب لحل أزمته الاقتصادية   عندما يلوح ضياء في نهاية النفق ..   "على أي كوكب يعيشان؟".. انتقادات حادة لرئيس الوزراء البريطاني والأخير يرد   FT: الأمم المتحدة تحقق في وصول مقاتلات روسية لدعم حفتر   رافضون: لا تتركوا الساحة السياسية حكرا لوجوه فشلت بتمثيل المكون السني   انصار ثأر الله في البصرة يقتحمون مقر الحركة في المعتقل   مالطا تنقذ 140 مهاجرا وتبقيهم على متن سفينة سياحية خارج المياه الإقليمية   الكاظمي.. بين ضغط المتظاهرين وتسلط الميليشيات   استطلاع في دبي يتوقع إغلاق 70 بالمئة من الشركات في 6 أشهر   نيمار قد يلعب إلى جانب رونالدو في يوفنتوس   وزيرة الصحة المصرية: 11 وفاة و291 إصابة بفيروس كورونا بين الأطقم الطبية   الأحد أول أيام عيد الفطر وسط تعليق لصلاة العيد بسبب كورونا   أمريكا تطلق طائرة فضائية مسيّرة لإجراء تجارب علمية   قصص قديمة لم تروَ قط.. أول أدب رحلات عربي يصف العالم الجديد في القرن 17   بمناسبة الحديث عن ضرورة محاسبة قتلة المتظاهرين  
الأخبار

عراك عنيف بين حراسات جونغ أون وصحفيي ترامب

نشب عراك بين مسؤولين أمريكيين وكوريين شماليين، خارج قاعة الاجتماعات التي جمعت الرئيس دونالد ترامب ونظيره كيم جونغ أون في المنطقة منزوعة السلاح على الحدود بين الكوريتين.

وبثت شبكة "سي أن أن" الأمريكية لقطات للحظات العراك والتدافع، بين حراسات الجانبين، على بعد أمتار من اجتماع ترامب وكيم جونغ.

وتعرضت المتحدثة الجديدة باسم البيت الأبيض ستيفاني غريشام، لإصابة بكدمات عنيفة خلال الشجار.

ونقلت الشبكة الأمريكية عن مصدر كان في موقع الحادث، أن غريشام تورطت في الشجار مع مسؤولين كوريين شماليين، في الوقت الذي منع رجال الأمن الكوريين الصحفيين الأمريكيين من الدخول إلى القاعة الخاصة بالقمة، والتي أسفرت عن إصابتها بكدمات عنيفة.

ونشرت مجلة "بوليتيكو" الأمريكية تقريرا حول ملابسات ذلك الشجار، الذي تسبب في إصابة المتحدثة باسم البيت الأبيض.

وقالت المجلة: "بدأ الشجار، عندما منع رجال الأمن السريين التابعين لكوريا الشمالية الصحفيين الأمريكيين من الدخول إلى قاعة الاجتماعات".

وقالت المجلة إنها اطلعت على مشهد سجل الواقعة بالكامل، وظهرت فيه غريشام وهي تقول لرجال الأمن السريين: "اذهب، اذهب من هنا"، ثم دفعت مسؤول كوري شمالي جانبا في محاولة لفتح الطريق للصحفيين الأمريكيين، ثم صرخ فجأة: "توقف… توقف يا هذا"، ثم ظهر في الخلفية آخرون يهتفون "الأمريكية سقطت".

وأشارت "سي إن إن" إلى أن المتحدثة باسم البيت الأبيض لم تظهر بعدها في الصور الرسمية التي غادر فيها ترامب المنطقة العازلة بين الكوريتين.