أردوغان: "أس400" لحماية أمننا القومي وليس للحرب   هل ينزلق العراق في حرب بالوكالة   تصاعد رد "الديمقراطيين" على ترامب بعد تصريحه "العنصري"   المدير العام للمعهد الماليزي للتوعية الإسلامية: ماليزيا نجحت في إيجاد صيغة للتعايش السلمي بين القوميات وأتباع الأديان المختلفة   نشاط إيراني كثيف جنوب سوريا.. وتغلغل لـ"مليشياتها"   بدء الترشح لرئاسة إقليم كردستان ونيجيرفان البارزاني يتصدر   حملة أمنية بأمريكا تطبيقا لخطة ترامب لترحيل المهاجرين   ومبلغ العلم فيه أنه رجل ..   بدء أعمال "المنتدى الاقتصادي العالمي" بالبحر الميت   بعد ريال مدريد.. رونالدو يزور العراق   كشف علمي يفتح الباب أمام إعادة تجديد خلايا الجسم   لمناسبة اليوم العالمي للّغة العربيّة ..اتحاد الأدباء يُناقش التحدّيات المعاصرة التي تواجه لغتنا   الذكاء الاصطناعي يهدد بإلغاء خُمس الوظائف الحالية   العيسوية... بلدة مقدسية تنتفض ضد التهويد والقمع   بدل أن يكون الجيش صمام أمان  
الأخبار

عراك عنيف بين حراسات جونغ أون وصحفيي ترامب

نشب عراك بين مسؤولين أمريكيين وكوريين شماليين، خارج قاعة الاجتماعات التي جمعت الرئيس دونالد ترامب ونظيره كيم جونغ أون في المنطقة منزوعة السلاح على الحدود بين الكوريتين.

وبثت شبكة "سي أن أن" الأمريكية لقطات للحظات العراك والتدافع، بين حراسات الجانبين، على بعد أمتار من اجتماع ترامب وكيم جونغ.

وتعرضت المتحدثة الجديدة باسم البيت الأبيض ستيفاني غريشام، لإصابة بكدمات عنيفة خلال الشجار.

ونقلت الشبكة الأمريكية عن مصدر كان في موقع الحادث، أن غريشام تورطت في الشجار مع مسؤولين كوريين شماليين، في الوقت الذي منع رجال الأمن الكوريين الصحفيين الأمريكيين من الدخول إلى القاعة الخاصة بالقمة، والتي أسفرت عن إصابتها بكدمات عنيفة.

ونشرت مجلة "بوليتيكو" الأمريكية تقريرا حول ملابسات ذلك الشجار، الذي تسبب في إصابة المتحدثة باسم البيت الأبيض.

وقالت المجلة: "بدأ الشجار، عندما منع رجال الأمن السريين التابعين لكوريا الشمالية الصحفيين الأمريكيين من الدخول إلى قاعة الاجتماعات".

وقالت المجلة إنها اطلعت على مشهد سجل الواقعة بالكامل، وظهرت فيه غريشام وهي تقول لرجال الأمن السريين: "اذهب، اذهب من هنا"، ثم دفعت مسؤول كوري شمالي جانبا في محاولة لفتح الطريق للصحفيين الأمريكيين، ثم صرخ فجأة: "توقف… توقف يا هذا"، ثم ظهر في الخلفية آخرون يهتفون "الأمريكية سقطت".

وأشارت "سي إن إن" إلى أن المتحدثة باسم البيت الأبيض لم تظهر بعدها في الصور الرسمية التي غادر فيها ترامب المنطقة العازلة بين الكوريتين.