البرلمان العراقي يقر قانون مفوضية الانتخابات   وأخيراً ...عادل عبد المهدي سيقدم استقالته   معهد واشنطن: تهديدات إيران للخارج تتزايد لمواجهة ضغط الداخل   الغارديان: كيف كشف غرق عبارة بالموصل عن فساد الدولة   سيارة مفخخة تستهدف رتلا للجيش التركي شمال شرق حلب   تظاهرات وسط بغداد ومحتجون يغلقون مقر محافظة الديوانية   تنفيذ 70 جلدة بحق إيرانية تجاوز عمرها الـ80 سنة..   شعب قتيل منتصر ونظام قاتل مهزوم   ارتفاع الذهب وتراجع الدولار عقب إرجاء اتفاق التجارة   السعودية تفوز على قطر وتتأهل لنهائي كأس الخليج   11 شيئا لن يخبرك عنها طبيب وأخصائي تقويم الأسنان   أقدم ثورة في بلاد سومر   توصية بحذف هذه الرسائل الإلكترونية فور وصولها   كاظم الساهر يعتذر عن المشاركة بموسم الرياض   نداء الى أهلنا الكرام في بغداد الحبيبة ...  
آخر الأخبار

ارتفاع حصيلة ضحايا احتجاجات بالعراق.. وقطع الإنترنت مجددا

ارتفعت حصيلة ضحايا احتجاجات الخميس بالعراق، بعد وفاة مصابين ليلا، وسط حديث عن قطع السلطات شبكات الإنترنت، وترقب لمظاهرات حاشدة، الجمعة.

وبلغ مجموع فض الأمن اعتصاما أمام مبنى محافظة البصرة (جنوب) أربعة قتلى، فيما قتل خامس في احتجاجات قرب ميناء أم القصر النفطي، فضلا عن ستة آخرين قرب جسر الشهداء وسط بغداد.

وفي وقت لاحق الجمعة، نقلت وكالة "الأناضول" عن مصدر خاص أن حصيلة ضحايا فض اعتصام البصرة بلغت ثمانية قتلى، دون صدور بيان رسمي بهذا الخصوص على الفور.

وقال ناشطون ووسائل إعلام محلية أن الحكومة أعادت خدمة الإنترنت بشكل كامل بعد يومين على قطعها مساء الاثنين، لكن قطعها تجدد بعد 3 ساعات.

وأفادت وزارة الاتصالات أن قرار إيقاف الخدمة لم يصدر عنها، وإنما جاء "بتوجيه من جهات عليا"، لم تسمها.

وهذه هي المرة الثانية التي يقطع فيها الإنترنت بالعراق منذ بدء موجات الاحتجاج مطلع تشرين الأول/ أكتوبر الماضي.

 

بيان للكونغرس الأمريكي

في سياق متصل، دعت لجنة العلاقات الخارجية في مجلس النواب الأمريكي، الخميس، الحكومة العراقية إلى حماية حق الشعب بالتظاهر والتجمع السلمي، ومحاسبة كل من يستخدم القوة والعنف ضد المحتجين والصحفيين.

وذكر موقع قناة "الحرة" الأمريكية، أن اللجنة دعت في بيان الحكومة العراقية إلى العودة عن قرار قطع الإنترنت، ورفع القيود المفروضة على منصات وسائل التواصل الاجتماعي.

ودعا البيان بغداد أيضا إلى ضمان أن جميع الأحزاب السياسية والمجموعات العرقية والطوائف تعيش بسلام في عراق قوي يتمتع بالسيادة و الازدهار.