قاعدة حميميم الروسية بسوريا تتعرض لهجوم بطائرات مسيرة   هشام الهاشمي ....شهيد الكلمة   قتيلان بمظاهرات قرب بغداد بعد قمعها من الأمن   WP: هل انتهى القرن الأمريكي وبدأ القرن الآسيوي   بيان الحراك الشعبي للتغيير والتنمية   عملية عسكرية لاقتحام معاقل داعش على الحدود الايرانية   اعتقالات بالضفة ومداهمات للاحتلال وهدم منزل بالطيرة   غضب ماكرون الإجرامي الذي يحاول جعل ليبيا رواندا ثانية   تركيا: نقترب من توقيع اتفاق التجارة الحرة مع بريطانيا   برشلونة يصدم عشاقه بخصوص ملف البرازيلي نيمار   الصين تحذر من عدوى أشد فتكا من كورونا في كازخستان والأخيرة تعلق   "الأيوبي" يختار فلسطين ساحة لحربه ضد "الفرنجة"   مايكروسوفت تصدر منصة ألعاب جديدة تنافس "بلايستيشن 5"   أردوغان: إحياء آيا صوفيا بشارة حرية للمسجد الأقصى   ‏⁧‫الموصل‬⁩ الحبيبة بعد ثلاث سنوات من انتهاء العمليات  
الأخبار

تعاون روسي تركي لتطوير طائرات مقاتلة

أكد مسؤول روسي على تعاون بلاده مع تركيا لتطوير صناعة الطائرات المقاتلة التركية والتكنولوجيا الخاصة بها، خلال حديثه للصحفيين بمعرض دبي للطيران.

وقال رئيس الفيدرالية الروسية للتعاون العسكري والتقني، ديمتري شوجاييف، إن روسيا مستعدة للمشاركة في تطويرات المقاتلة التركية طراز "4++" والجيل الخامس وتقديم التكنولوجيا الخاصة بها.

وأوضح شوجاييف أن الجانبين يجريان محادثات تقنية حول الجيل الرابع من الطائرات، ويجريان مشاورات أولية حول طائرات الجيل الخامس.

وأشار إلى أنه بالنظر إلى كفاءة روسيا في تصنيع الجيل الخامس من الطائرات، يمكنها المشاركة في هذا المشروع بشكل خاص، وأن هذا التعاون ممكن في مجموعة من أنظمة الطائرات.

وأضاف شوجاييف: "من المبكر القول إن محادثات متقدمة بدأت بشأن إنشاء جيل من الطائرات الروسية-التركية".

تجدر الإشارة إلى أن تركيا تولي اهتماما بالغا لتطوير قطاع الصناعات الدفاعية والجوية لديها، والذي حقق نقلة قياسية في قائمة الصادرات التركية.


واحتلت صادرات الصناعات الدفاعية والجوية، المرتبة الأولى ضمن قائمة القطاعات الأكثر تصديرا في تركيا، بنسبة نمو قياسية بلغت 37.7 بالمئة خلال الأشهر الـ 9 الأولى من العام الحالي، مقارنة بالفترة نفسها من عام 2018.

وقال مجلس المصدرين الأتراك، إن قيمة الصادرات التركية من الصناعات الدفاعية والجوية، بلغت 1.9 مليار دولار خلال الفترة بين كانون الثاني/ يناير – أيلول/ سبتمبر 2019، وهو الرقم الأعلى في تاريخ صادرات هذا القطاع، خلال الفترة المذكورة.

كما أن حاجة تركيا لتطوير صناعتها العسكرية والجوية تضاعفت مع قيامها بعمليات عسكرية لتأمين حدودها مع سوريا والعراق من المنظمات التي تصنفها أنقرة بالإرهابية.