بعد انهيار أسعار النفط.. صحيفة: العراق يلجأ لجيرانه العرب لحل أزمته الاقتصادية   عندما يلوح ضياء في نهاية النفق ..   "على أي كوكب يعيشان؟".. انتقادات حادة لرئيس الوزراء البريطاني والأخير يرد   FT: الأمم المتحدة تحقق في وصول مقاتلات روسية لدعم حفتر   رافضون: لا تتركوا الساحة السياسية حكرا لوجوه فشلت بتمثيل المكون السني   انصار ثأر الله في البصرة يقتحمون مقر الحركة في المعتقل   مالطا تنقذ 140 مهاجرا وتبقيهم على متن سفينة سياحية خارج المياه الإقليمية   الكاظمي.. بين ضغط المتظاهرين وتسلط الميليشيات   استطلاع في دبي يتوقع إغلاق 70 بالمئة من الشركات في 6 أشهر   نيمار قد يلعب إلى جانب رونالدو في يوفنتوس   وزيرة الصحة المصرية: 11 وفاة و291 إصابة بفيروس كورونا بين الأطقم الطبية   الأحد أول أيام عيد الفطر وسط تعليق لصلاة العيد بسبب كورونا   أمريكا تطلق طائرة فضائية مسيّرة لإجراء تجارب علمية   قصص قديمة لم تروَ قط.. أول أدب رحلات عربي يصف العالم الجديد في القرن 17   بمناسبة الحديث عن ضرورة محاسبة قتلة المتظاهرين  
الحراك الشعبي

تركيا توسع من نشاطها شرق الفرات وتنشئ نقاط مراقبة

أعلنت وزارة الدفاع التركية، الأحد، إنشاء نقاط مراقبة على طرق مناطق عملية "نبع السلام" في سوريا، لمنع استهداف الوحدات الكردية المسلحة، المدنيين بالسيارات المفخخة.

وأوضحت الوزارة في بيان، أن قوات "نبع السلام" ستتخذ كافة الإجراءات اللازمة للحفاظ على أمن المدنيين في المناطق المحررة من الوحدات الكردية المسلحة.

وكانت وكالة أنباء النظام السوري، "سانا"، ذكرت أن قوات الجيش التركي و"الجيش الوطني السوري"، عززا من تواجدهما إلى قرى عنيق الهوى وخربة جمو والمحمودية التابعة لناحية أبو راسين بريف الحسكة الشمالي الغربي.

فيما قال تلفزيون الأسد، إن قوات الجيش التركي "تنشئ نقطة عسكرية جديدة لها في قرية تل عطاش بريف رأس العين" في المحافظة ذاتها.

وفي 9 تشرين الأول/ أكتوبر الماضي، أطلق الجيش التركي بمشاركة الجيش الوطني السوري، عملية "نبع السلام" في منطقة شرق نهر الفرات شمالي سوريا، ضد الوحدات الكردية المسلحة وتنظيم الدولة، وإنشاء منطقة آمنة لعودة اللاجئين السوريين إلى بلدهم.

وفي 17 من الشهر ذاته، علق الجيش التركي العملية بعد توصل أنقرة وواشنطن إلى اتفاق يقضي بانسحاب الإرهابيين من المنطقة، أعقبه تفاهم مماثل مع موسكو.