القوى الشيعية قدمت 4 أسماء لرئاسة الوزراء مقابل محافظ رشحته طهران   لبنان.. تأجيل الاستشارات النيابية لتكليف رئيس وزراء جديد   قطر والأردن يبحثان تعزيز التعاون العسكري   صحيفة: مسؤولون قطريون وسعوديون أزالوا أبرز أسباب الخلاف   نزوح عشرات الآلاف من إدلب نتيجة قصف روسيا ونظام الأسد   إصابات بين جنود عراقيين بقصف مجهول استهدف قاعدتهم   غضب بمواقع التواصل بعد أنباء عن إعدام معتقلين سرا في مصر   هل ينتهي عصر غثاء السيل   عودة الهدوء للأسواق ينعش أسهم أوروبا بعد أسبوع مضطرب   "خليجي 24".. قطر تخسر البطولة وتربح احترام الجميع   بعد اختفائه 30 عاما.. ظهور إصابة بشلل الأطفال في ماليزيا   أقدم ثورة في بلاد سومر   نجم الدبران يصل أقرب نقطة من بدر شهر ربيع الآخر   تركيا تكشف تطوير "روبوتات" قتالية محلية الصنع   نداء الى أهلنا الكرام في بغداد الحبيبة ...  
الأخبار

رضا بهلوي: سقوط النظام الإيراني قادم وعلينا العمل من الآن

قال نجل شاه إيران، وولي عهد، رضا بهلوي الثاني، إن سقوط النظام الإيراني الحالي بات حتميا، وإن على المعارضة بدء العمل للمستقبل.

وأصدر رضا بهلوي الثاني بيانا نقلته صحف إيرانية معارضة، قال فيه إن "انهيار النظام الإسلامي أمر حتمي، والاستعداد له ضرورة حيوية، وتوفير أدوات الاستعداد الوطني للقيادة السياسية الانتقالية، هو مسؤولية الجميع".

وأضاف أن "إعادة هيكلة السلطة السياسية الجديدة لقيادة عملية الانتقال يجب أن تبدأ الآن".

وبحسب بهلوي فإن "هذه القيادة السياسية هي التي ستهيئ البلد، في النهاية، لعملية انتقال قانونية وسياسية واقتصادية، على أساس صندوق الاقتراع، انتقالاً من النظام الإسلامي إلى حكومة إيرانية، ومثل هذه العملية تحتاج إلى مساعدة من أفضل الأبناء والمواهب الإيرانية، من الناشطين المدنيين والسياسيين إلى المستويات العسكرية والمدنية".

وأشار رضا بهلوي إلى دور القوى العسکرية والإدارية، قائلا: "إن الانتقال المنخفض التكلفة إلى الحضارة الجديدة التي نسعى إليها، سيكون مرتبطًا بشكل أساسي بوحدات القوات المسلحة الإيرانية وتحت إشراف القيادة السياسية، وإن تعاون الهيکل الإداري في البلاد سوف يسرع ويسهل هذه العملية".

وشدد رضا بهلوي على أن "تشكيل مثل هذه العلاقات هو الذي سيحدد مهمة الشعب وهيکل الجيش والدولة مع قادة النظام".

وأردف قائلا: "جيش شعبي لحماية إيران، وليس الحرس الثوري الذي استضعف 60 مليون إيراني.. جيش لحماية الشعب وليس لحماية أقلية فاسدة".

ولفت بهلوي إلى ضرورة تحلي الجميع بالمسؤولية عن "توفير أدوات الاستعداد الوطني للقيادة السياسية الانتقالية، وأن الأدوات السياسية يجب أن تكون تحت تصرف ساسة حکماء".

وختم: "أنا كجندي، لن تفوتني أي لحظة للقيام بواجبي في هذه الحملة الوطنية".

ويأتي بيان رضا بهلوي الثاني في أعقاب الاحتجاجات الواسعة في مختلف المدن الإيرانية، والتي قمعتها السلطات بالقوة مخلفة مئات القتلى والجرحى.

يشار إلى أن رضا بهلوي الثاني هو الابن الأكبر لشاه إيران محمد رضا بهلوي، وولد في طهران عام 1960، إلا أنه أثناء الانقلاب على والده في الثورة التي قادها الخميني، كان يعيش في الولايات المتحدة.