القوى الشيعية قدمت 4 أسماء لرئاسة الوزراء مقابل محافظ رشحته طهران   لبنان.. تأجيل الاستشارات النيابية لتكليف رئيس وزراء جديد   قطر والأردن يبحثان تعزيز التعاون العسكري   صحيفة: مسؤولون قطريون وسعوديون أزالوا أبرز أسباب الخلاف   نزوح عشرات الآلاف من إدلب نتيجة قصف روسيا ونظام الأسد   إصابات بين جنود عراقيين بقصف مجهول استهدف قاعدتهم   غضب بمواقع التواصل بعد أنباء عن إعدام معتقلين سرا في مصر   هل ينتهي عصر غثاء السيل   عودة الهدوء للأسواق ينعش أسهم أوروبا بعد أسبوع مضطرب   "خليجي 24".. قطر تخسر البطولة وتربح احترام الجميع   بعد اختفائه 30 عاما.. ظهور إصابة بشلل الأطفال في ماليزيا   أقدم ثورة في بلاد سومر   نجم الدبران يصل أقرب نقطة من بدر شهر ربيع الآخر   تركيا تكشف تطوير "روبوتات" قتالية محلية الصنع   نداء الى أهلنا الكرام في بغداد الحبيبة ...  
آخر الأخبار

تمرين عسكري أردني يحاكي التصدي لغزو إسرائيلي

نفذ لواء الحرس الملكي الأردني، أحد تشكيلات المنطقة العسكرية الوسطى، تمرينا تعبويا تحت اسم "سيوف الكرامة" يحاكي صد هجوم من الحدود الغربية للمملكة.

وحضر التمرين العاهل الأردني الملك عبدالله الثاني ابن الحسين، ورئيس الوزراء عمر الرزاز، وكبار ضباط القوات المسلحة الأردنية.

واشتمل التمرين على تنفيذ معركة دفاعية لسلاح المدفعية، والطائرات المقاتلة، والعامودية، لتدمير مقدمات العدو والجسور التي يمكن أن يستخدمها نقاط عبور، إلى جانب رمايات مختلفة من الأسلحة المختلفة.

وحضر التمرين عدد من الملحقين العسكريين لدى الأردن من دول صديقة.

وفي الصور يظهر العاهل الأردني والحضور أمام مجسم يمثل الحدود الأردنية الإسرائيلية، والمناطق التي من المفترض أن يحاكيها التمرين العسكري.

 

في وقت سابق من الشهر الماضي، زار عاهل الأردن يرافقه ولي عهده الأمير حسين منطقة الغمر جنوب غرب المملكة بعد نحو أسبوع على انتهاء حق إسرائيل بالتصرف بها بموجب ملحق خاص في اتفاق السلام.

وأدّى الملك وولي عهده صلاة العصر في المنطقة التي تقع في وادي عربة جنوبي البحر الميت ضمن محافظة العقبة (جنوبا).

وانتهى العمل بملحق خاص بمنطقة الغمر وآخر خاص بمنطقة الباقورة (شمالا) ضمن اتفاق السلام الموقع بين إسرائيل والأردن عام 1994.

وذكرت وكالة الأنباء الرسمية (بترا) أن "الملك عبدالله الثاني، القائد الأعلى للقوات المسلحة، يرافقه سمو الأمير الحسين، ولي العهد، زار اليوم السبت، منطقة الغمر في وادي عربة".

وكان في استقبال الملك وولي عهده رئيس هيئة الأركان المشتركة اللواء الركن يوسف أحمد الحنيطي، وعدد من كبار الضباط.

وبحسب الوكالة، فقد  استمع الملك إلى "إيجاز قدمه قائد المنطقة العسكرية الجنوبية عن الأهمية التاريخية والجغرافية والاستراتيجية للمنطقة".