منظمة التحرير تهدد بمقاضاة الشركات العاملة في المستوطنات   علاوي سيفشل كما فشل عبد المهدي   إجلاء مئات الأمريكيين من سفينة خاضعة للحجر الصحي باليابان   مقتل متظاهر بالعراق.. والصدر يؤكد رهن حكومة علاوي بالشارع   النظام يحكم قبضته على شمال غرب حلب وتعزيزات تركية بسرمدا   "النجباء" الموالية لإيران: بدأ العد التنازلي للرد على الاحتلال الأمريكي   إدانة فلسطينية وعربية لقرار الاحتلال سجن الشيخ رائد صلاح   مخاطر وثيقة مقتدى الصدر على العراق   "أرامكو" يقود بورصة السعودية لأدنى مستوى بشهرين ونصف   الدوري الأفريقي لكرة السلة.. العرب ممثلون بـ 4 أندية   وفيات كورونا بالصين تبلغ 1775.. وبكين: تباطؤ الإصابات   العثور على ديوان نادر مسروق لحافظ الشيرازي   تركيا تطور مدرعة قتالية بالشراكة مع ماليزيا   أمطار غزيرة تطفئ حرائق أستراليا.. وإجلاء بسبب الفيضانات   هجوم غادر على المنتفضين في الناصرية وعناصر من المليشيات (الطرف الثالث) تطلق النار عليهم  
إضاءات

هذه هي الحلويات التركية وهنا أين يمكن أن تتذوقها بإسطنبول

نشرت مدونة "كونوثي تركيا" الإسبانية تقريرا، تحدثت فيه عن الحلويات التركية التي تمكنت من كسب مكانة في فن الطهو؛ بفضل تنوعها، وأصالتها، واحترامها الكبير للتقاليد مقارنة بالمعجنات الأوروبية.

وقالت المدونة، في تقريرها، إنه من الصعب اختيار الحلويات الأكثر رمزية من المطبخ التركي؛ لأن كل ركن من البلاد لديه أنواع خاصة به من الحلويات التقليدية، التي كلما سافرت وتذوقت منها ستزيد رغبتك في التعرف على المزيد منها، والتي يقدمها الأتراك بكل فخر. ولا يزال هناك قائمة من الحلويات الأساسية التي يجب أن تتذوقها أثناء وجودك في تركيا.

البقلاوة

 

ذكرت المدونة أن البقلاوة تتصدر قائمة الحلويات التركية، وهي بلا شك من أكثر الحلويات التقليدية التي يشتهر بها المطبخ التركي. يمكنك العثور على البقلاوة في بلدان أخرى في الشرق الأوسط وحتى في اليونان، إلا أن أصلها تركي، ويعود تاريخها إلى عهد الإمبراطورية العثمانية. وفي تلك الفترة، انتشرت البقلاوة في مناطق أخرى من الإمبراطورية، ودمجت في فن الطهي المحلي.

وأشارت المدونة إلى أن هناك أنواعا مختلفة من البقلاوة، منها التي تحتوي على الفستق واللوز، إلى جانب المكسرات الأخرى التي يشكلون بها عجينة تكون موزعة بين طبقات مختلفة من رقائق العجين. وفي مرحلة أخيرة، يسكب عليها شراب القطر أو شراب العسل، الذي يكسبها حلاوة ونكهة لذيذة.

ومن أفضل الأماكن التي يمكن أن تتذوق فيها هذا النوع من الحلويات في إسطنبول محل كراكوي غلو أوغلو في قلب حي كاراكوي، حيث يمكن أن تجد مجموعة واسعة من أنواع البقلاوة التي يمكنك الاختيار منها. وإذا كنت من محبي الحلويات، فعليك بتجربة البقلاوة التي تحتوي على القيمر، وهو عبارة عن قشطة حليب مخثرة تجعل من هذا الطبق قنبلة من السعرات الحرارية اللذيذة.

الحلقوم أو الحلويات التركية

أوردت المدونة أن الحلقوم من أكثر الحلويات التقليدية في تركيا. وعادة ما يصنع من عصير الفواكه الطبيعي والمكسرات وحتى أوراق الورد وأزهار البرتقال. لتذوقها، ينصح بزيارة محل حاجي بكر أفندي في إسطنبول، وهو أول متجر بدأ في بيع الأطعمة التركية الشهية في إسطنبول منذ سنة 1776، والذي جعل هذه الحلوى تحظى بشعبية كبيرة في المجتمع في ذلك الوقت.

الكنافة

يصنع هذا النوع من الحلويات من الزبدة وجبنة تشبه جبنة الموتزاريلا، التي تكون مغطاة بشعيرية السميد التي تسمى القطايف. تطهى الكنافة على نار خفيفة مع شراب القطر، ويرش الفستق المطحون فوقها. تحظى هذه الحلوى بشعبية كبيرة في المنطقة، حيث يمكنك العثور عليها في أي مطعم تقريبا، لكن إذا كنت تبحث عن أفضل الأنواع في إسطنبول، فعليك أن تذهب إلى محل كونافيس، في حي بشكتاش.


تافوك غوسو

أضافت المدونة أن هذا النوع من الحلويات هو بلا شك الأكثر إثارة للجدل في تركيا. تعني عبارة تافوك غوسو حرفيا صدور الدجاج، وذلك لأنها من أحد المكونات الأساسية لهذا الطبق. إنه عبارة عن بودينغ مصنوع من الحليب وخيوط رقيقة جدا من لحم الدجاج، ويفضل أن يكون ديكا. في السابق، كانت هذه الحلويات تقدم في الأناضول من قبل الرومان، وأصبحت من الأطباق المفضلة من قبل سلاطين قصر توبكابي. وأفضل الأماكن التي يمكنك أن تتذوق فيها هذا النوع موجودة في إسطنبول.

حلويات عاشوراء التركية

أوردت المدونة أنه يطلق على هذه الحلوى اسم حلوى نوح؛ نظرا للأسطورة التي تؤكد أنه عندما رست سفينة نوح على جبل أرارات، احتفل من معه بالحدث عن طريق طهي الحلوى بما تبقى لهم من مؤونة في السفينة، حيث كانت المكونات بشكل رئيسي حبوبا ومكسرات وما شابه ذلك. لهذا السبب، تعتبر حلويات عاشوراء أقدم حلوى في التاريخ. بإمكانك تذوق هذه الحلوى في محل حافظ مصطفى، وهو يقع بالقرب من محطة سيركجي، حيث يقدمونها منذ سنة 1864.

حلوى كازان ديبي

أشارت المدونة إلى أن هذا النوع من الحلوى هو عبارة عن بودرة حليب بالكراميل، التي أصبحت شائعة للغاية خلال العصر العثماني. يمكنك العثور عليها في العديد من الأماكن في إسطنبول، خاصة في مطعم سوتيش. تضم هذه السلسلة العديد من المحلات في إسطنبول، ولكن من دون شك، تقع أفضلها في حي أميرجان، قبالة مضيق البوسفور.

حلوى اللقمة

أفادت المدونة بأن هذه الحلوى تحظى بشعبية كبيرة في اليونان والشرق الأوسط، وهي مصنوعة من عجين مقلي مشابه لوجبة تشيرو الإسبانية، تكون مغطاة بشراب القطر. على الرغم من أنه يمكنك العثور عليها في العديد من الأكشاك في الشوارع، خاصة خلال شهر رمضان، إلا أنه إذا كنت بالقرب من حي عثمان بيك، بإمكانك تذوقها في عديد المحلات الموجودة هناك.

مثلجات دندورما

ذكرت المدونة أن المثلجات التركية لا تشبه أي نوع من المثلجات تذوقته من قبل. ويعزى ذلك إلى الأسلوب التقليدي الفريد في تركيا، الذي يمنحها شكلا وقواما متناسقا. وهي مصنوعة من حليب الماعز، وتحتوي على مكونات مثل السحلب أو العلكة. إنها لزجة للغاية، بحيث لا يمكن تقديمها في شكل كرات.

يمكنك العثور على هذا النوع من المثلجات في أكشاك الشوارع التقليدية في إسطنبول، حيث يقوم البائع بالمزحة النموذجية وهو يلعب مع العملاء عند تقديم المثلجات. ولكن إذا كنت تفضل الجلوس مسترخيا للاستمتاع بالمثلجات، فجرّب سلسلة مادو للمثلجات.

الحلاوة بالطحينية التركية هيلفا

أوردت المدونة أن هذه الحلوى مصنوعة من عجينة طحينة محلاة بشراب القطر أو العسل. هناك العديد من أنواع هذه الحلويات اعتمادا على المنطقة، وهناك أيضا النسخة الساخنة التي يمكن أن تتناولها في منطقة البحر الأسود، ويمكنك العثور عليها في العديد من مطاعم الأسماك في إسطنبول.

حلوى إتشاركهليا

أشارت المدونة إلى أن هذه الحلوى تحظى بشعبية كبيرة في تركيا، على الرغم من أن أصلها منطقة القوقاز. يقع تصنيعها عن طريق غمس حبل من المكسرات في خليط مصنوع من دبس العنب، ثم تعليقه ليجف، وتقطيعه أخيرا إلى قطع لأكله مثل حبة جيلي. يمكنك العثور عليها في أي متجر للحلوى أو في أسواق إسطنبول.