غضب يتصاعد ببيروت.. وارتفاع لعدد القتلى إلى 154   الوجع في بيروت ....والقلق في بغداد   بحث علمي يؤكد ضلوع إسرائيل بأزمة المياه مع إثيوبيا   صحيفة لبنانية: ذخائر على رصيف آخر بمرفأ بيروت منذ 22 عاما   احتجاجات بالعراق وغلق طرق بسببب أزمة الكهرباء   مخرجات فريق رئيس الجمهورية تثير حفيظة البرلمان المعطل   استشهاد فلسطينية برصاص الاحتلال شمال الضفة.. أم لرضيع   هل سيتحول الصراع السياسي على السلطه في العراق إلى صراع عسكري مسلح   الذهب والدولار يواصلان الارتفاع..   مانشستر سيتي يضم جناح فالنسيا إلى صفوفه   روسيا: تلقيح المواطنين من كورونا في أكتوبر.. وتعليق بريطاني   تأثير الإسلام في أوروبا.. شهادة باحث بريطاني   شركة يابانية ناشئة تطور قناعا ذكيا يترجم الكلام لـ8 لغات   الحجاج ينهون مناسكهم ويودعون "البيت العتيق"   المقاتل الشجاع النبيل الوطني المقدم الركن سلطان هاشم  
ادب وتراث

من دفاتر فلسطينية

كنب الاستاذ الدكتور عادل الاسطة:

من ” دفاتر فلسطينية ” :

” إلى جوار بيتنا في الرمال ، صحونا ذات يوم ، وكانت عائلة قد لجأت إلى شجرة توت ، كانوا جيرانا بيتهم شجرة . وأقمت لهم بيتا من البطاطين . اكتفت أمي بلحاف واحد لنا وقدمت كل البطاطين وبعض الطناجر والصحون ، وقسمت بيديها كل ما كنا نملك من التموين بيننا وبين تلك العائلة المهاجرة – عائلة أبو نحل – كانت عائلة أبو نحل تتألف من أخوين متزوجين وأولادهما .

وأصبحنا عائلة واحدة ، وقبيل انتفاضة مارس بأيام ، كان – أبو نحل – قد كلف بمراقبتي ، فلقد أصبح شرطيا في المباحث … ؟

أريد أن أقول إنه حينما يتحول أحدهم إلى شرطي مباحث أو مخابرات فهو على استعداد لكي يحلب ثدي أمه ويقدم حليبه كأس عرق ”

ورفضت أم معين أن تقدم القهوة للذين جاؤوا ليعتقلوا أولادها ونظرت إلى ” أبو نحل شرطي المباحث الذي كان يريد أن يختبيء من عينيها وراء أي شيء وصاحت :

– جئت تعتقله .. لماذا ؟؟ لقد كان يدافع عن أطفالك .. لم يبق إلا أن يسلخ جلده ويقدمه لك لحافا ” .

في زمن الكورونا إن تم اللقاح فلا حاجة ل أبو نحل ولا لأحد من العرصات ، فالشريحة التي بحجم حبة الأرز التي سنلقح بها ستجعل كثيرين ممن يعملون في أجهزة المخابرات كلابا يجب أن يتخلص منها ، وأعتقد أن المخابرات لن تتخلص من الكلاب العادية فهي بحاجة إليها لتخيف الأفراد ، ولكن الكلاب البشرية ستصبح عالة عليها .