جدل حول انفجارات ببغداد.. والجيش الأمريكي يعلق   الانتخابات المبكرة ....هل توفر فرصة حقيقية للخلاص   وزير خارجية قطر: حل الخلافات مع الإمارات يحتاج جهودا إضافية   الغارديان: على بريطانيا إعادة النظر بانحرافها لليمين   اغتيال ناشط عراقي في الحراك الشعبي ببغداد   توتر في الناصرية والكاظمي يعد بتولي الشرطة الأمن بدل الجيش   "هيومن رايتس ووتش" تنتقد بشدة واقع الحريات في المغرب   حلّ جيش العراق كان على لائحة مؤتمر لندن   مخاوف "كورونا" تسيطر على أسواق النفط.. والأسعار تتراجع   برشلونة يخسر لقب السوبر وميسي يخرج بالبطاقة الحمراء   خبيرة صحة: هذا عدد أيام العدوى لفيروس كورونا   عشوائيات العراق... تَعَدٍّ على أراض أثرية يغير معالم سامرّاء   ناسا: كويكب كبير يقترب من الأرض خلال أيام.. والعلماء يراقبون   انطلاق فعاليات يوم الشهيد العربي في محافظة جنين في مقبرة شهداء الجيش العراقي   حفظ الله تعالى أمة الاسلام ورسالتها ورمز عزتها محمد صل الله عليه وسلم  
ادب وتراث

من دفاتر فلسطينية

كنب الاستاذ الدكتور عادل الاسطة:

من ” دفاتر فلسطينية ” :

” إلى جوار بيتنا في الرمال ، صحونا ذات يوم ، وكانت عائلة قد لجأت إلى شجرة توت ، كانوا جيرانا بيتهم شجرة . وأقمت لهم بيتا من البطاطين . اكتفت أمي بلحاف واحد لنا وقدمت كل البطاطين وبعض الطناجر والصحون ، وقسمت بيديها كل ما كنا نملك من التموين بيننا وبين تلك العائلة المهاجرة – عائلة أبو نحل – كانت عائلة أبو نحل تتألف من أخوين متزوجين وأولادهما .

وأصبحنا عائلة واحدة ، وقبيل انتفاضة مارس بأيام ، كان – أبو نحل – قد كلف بمراقبتي ، فلقد أصبح شرطيا في المباحث … ؟

أريد أن أقول إنه حينما يتحول أحدهم إلى شرطي مباحث أو مخابرات فهو على استعداد لكي يحلب ثدي أمه ويقدم حليبه كأس عرق ”

ورفضت أم معين أن تقدم القهوة للذين جاؤوا ليعتقلوا أولادها ونظرت إلى ” أبو نحل شرطي المباحث الذي كان يريد أن يختبيء من عينيها وراء أي شيء وصاحت :

– جئت تعتقله .. لماذا ؟؟ لقد كان يدافع عن أطفالك .. لم يبق إلا أن يسلخ جلده ويقدمه لك لحافا ” .

في زمن الكورونا إن تم اللقاح فلا حاجة ل أبو نحل ولا لأحد من العرصات ، فالشريحة التي بحجم حبة الأرز التي سنلقح بها ستجعل كثيرين ممن يعملون في أجهزة المخابرات كلابا يجب أن يتخلص منها ، وأعتقد أن المخابرات لن تتخلص من الكلاب العادية فهي بحاجة إليها لتخيف الأفراد ، ولكن الكلاب البشرية ستصبح عالة عليها .