استقالة محافظ الناصرية ومتظاهرون يستنجدون بعد سقوط 275 مصابا   قصف مطار أربيل... مضامين وتوقعات   الأمم المتحدة: نحو 12.4 مليون سوري لا يصل إليهم الغذاء بانتظام   الرياض ترفض استنتاجات تقرير CIA حول خاشقجي وتعتبرها مسيئة   اغتيال ناشط عراقي في الحراك الشعبي ببغداد   مقتل 5 من عناصر تنظيم الدولة بينهم قياديان شمالي العراق   "رايتس ووتش" تتهم قوة مدعومة إماراتيا بتعذيب صحفي باليمن   الصراع مع فرق الموت   الدولار يقفز قرب أعلى مستوى في 6 أشهر.. والذهب ينخفض   ريال مدريد والسيتي يعودان بنتيجة الفوز بدوري الأبطال   إعلان أمريكي رسمي عن الأعراض الجانبية للقاح "جونسون"   عشوائيات العراق... تَعَدٍّ على أراض أثرية يغير معالم سامرّاء   "سبيد ريسر".. طائرة أمريكية عالية التقنية قد يستخدمها الجيش   كم تكلفة برنامج تركيا للهبوط على سطح القمر بقدرات محلية   حفظ الله تعالى أمة الاسلام ورسالتها ورمز عزتها محمد صل الله عليه وسلم  
الحراك الشعبي

محاولة فاشلة لاغتيال ناشط في الحراك الشعبي بالعراق

نجا الناشط العراقي، خالد السامر، الجمعة، من محاولة اغتيال في مدينة البصرة، أقصى جنوب العراق، بحسب مصدر أمني، بعد أيام من اغتيال الخبير الأمني والمستشار الحكومي السابق، هشام الهاشمي.

وقال ضابط في شرطة البصرة برتبة نقيب، إن "الناشط خالد السامر تعرض إلى إطلاق نار من قبل مجهولين اثنين كانا يستقلان دراجة نارية في محاولة لاغتياله".

وكان الخبير الأمني والمحلل السياسي الهاشمي قُتل بطريقة مماثلة في 6 يوليو/تموز الجاري، أمام منزله في العاصمة بغداد.

وباتت عمليات الاغتيال التي ينفذها مسلحون يستقلون دراجات نارية أمراً مألوفاً في العراق منذ اندلاع الاحتجاجات الشعبية في أكتوبر/تشرين أول الماضي، ضد حكومة رئيس الوزراء السابق عادل عبد المهدي والنخبة السياسية الحاكمة المتهمة بالفساد والتبعية للخارج.

وقُتل ناشطون عراقيون خلال عمليات اغتيال مماثلة، فيما لقي عشرات المتظاهرين الآخرين حتفهم في مواجهات مع قوات الأمن ومسلحي فصائل مسلحة معظمها على صلة وثيقة بإيران.

في سياق متصل، أعلن الجيش العراقي، الجمعة، مقتل قائد عسكري بارز في "عمل إرهابي" استهدف سيارة عسكرية شمال بغداد.

وقالت خلية الإعلام الأمني التابعة للجيش، في بيان، إن الهجوم وقع في منطقة ابن سينا بقضاء الطارمية، في بغداد.

وأضافت أن الهجوم أسفر عن مقتل العميد الركن علي غيدان، آمر اللواء 59 بالفرقة السادسة بالجيش العراقي، دون مزيد من التفاصيل.

إلا أن ضابطا برتبة نقيب في شرطة بغداد، أبلغ الأناضول بأن غيدان، قتل برصاص قناصين من تنظيم الدولة.