خطة بايدين للأمريكيين العرب: 6 عناوين رئيسية   الكاظمي في واشنطن للقاء الرئيس ترامب   القبض على قاتل الصيدلانية شيلان وعائلتها في أربيل   NYT: الحرب على الطاقة في المتوسط لن تنفع أحدا   انفجار عبوة قرب احدى خيام ساحة الحبوبي في ذي قار   رفع كميات من مادة سي 4 شديدة الانفجار شمالي بغداد   الميليشيات الشيعية توجّه رسالة دموية لنساء الانتفاضة العراقية   يعرف كل شيء، يهيمن على كل شيء   قفزة غير متوقعة لمعدل التضخم في بريطانيا خلال يوليو   مفاجأة غير سارة للتونسي المجبري في اليونايتد   تسجيل 4357 إصابة جديدة بكورونا.. وتحذير من موجة جديدة   "يونسكو": 60 مبنى تراثياً مهدداً بالانهيار في لبنان بعد انفجار بيروت   غوغل" تطلق نظام إنذار بالهزات الأرضية للهواتف   الأفوكادو في غزة... زراعة ناشئة تشق الصعاب   ملكة جمال عراقية تلتقط صورة مع رئيس الموساد الإسرائيلي  
صحة و طب

لماذا تسبب الكمامة جفاف العينين.. وما الحل

قد تساعد أقنعة الوجه (الكمامة) في الحد من انتقال فيروس كورونا، لكنها مع لزوم ارتدائها في دول عدة، فقد أظهرت تقارير جديدة أنها تسبب "جفاف العينين".

وأشارت صحيفة "ميرور" البريطانية في مقال لها، إلى أن العلماء أطلقوا على هذه الظاهرة مصطلح "MADE" أي "جفاف العين المرتبط بالقناع"، وذلك وفقا للبروفيسور ليندون جونز من كلية البصريات وعلوم الرؤية بجامعة واترلو الكندية.


وأوضح "جونز" في حديث لموقع "ذي كونفرسيشن"، أن "الأشخاص الذين يعانون من مرض جفاف العين أفادوا بأن الأعراض تفاقمت عندهم، وهو حدث يمثل مشكلة لعشرات الملايين من الأشخاص في جميع أنحاء العالم الذين يعانون بالفعل من هذه الحالة الصحية".


وأشار إلى أن الأشخاص الذين لا يعانون من جفاف العين ولم تظهر عليهم أعراض سابقا قاموا بالإبلاغ عن مشاكل في العينين ورؤية متغيرة لأول مرة، خاصة عند القراءة أو استخدام الأجهزة الرقمية لفترة طويلة من الزمن.


ولفت إلى أن العينين تصبحان جافتين عندما يكون هناك عدم اتزان في الغشاء الدمعي الشفاف الذي يغطي سطح العين.


ووفقًا للبروفيسور "جونز"، فإن ارتداء الكمامة يمكن أن يؤثر على توازن الغشاء الدمعي، بسبب تقليل الهواء المنتشر للخارج من الفم والأنف، وأوضح بأن "الكمامة تقلل بشكل كبير من انتشار الهواء للخارج من الفم والأنف، ومع ذلك، فإنه لا يزال هواء الزفير بحاجة إلى الخروج والتبدد؛ وعندما يكون القناع موجودا على الوجه بشكل غير محكم، فإن الطريق الوحيد لهواء الزفير يكون إلى الأعلى".

وأضاف: "يؤدي ذلك إلى نفاذ تيار من الهواء لسطح العين، ما يخلق ظروفًا تسرع من تبخر غشاء الدموع الذي يُغلف سطح العين، وذلك مثل النسيم الثابت الذي يهب على الجلد الرطب، وبالتالي فإنه عند ارتداء الكمامة لفترات طويلة، فقد يؤدي التبخر المتكرر إلى ظهور بقع جافة على سطح العين". 

ومما يثير القلق أن جفاف العين قد يدفعك إلى لمس عينيك، ما قد يزيد من خطر الإصابة بكوفيد-19، بحسب "جونز"، الذي أوضح أن "فيروس كورونا يمكن أن ينتقل عبر الفم والأنف، وبدرجة أقل عن طريق العينين، وبالتالي قد يؤدي وضع الأيدي غير المغسولة بالقرب من الوجه إلى زيادة احتمالية الإصابة بالعدوى، وهذا سبب إضافي يجب أن يدفع السلطات الصحية والمرضى إلى سرعة التعامل مع مشكلة جفاف العين".

ولذلك نصح من يشعر بوجود أعراض جفاف في العيون بالقيام بعدة خطوات، أولها التوجه إلى طبيب العيون للحصول على المشورة.

وأضاف ثانيا، أنه يجب التأكد من ارتداء الكمامة بشكل مناسب، خاصة عند ارتداء النظارات الطبية أو الشمسية، مشيرا إلى أن تثبيت الكمامة بإحكام أو الحافة العلوية منها بعناية دون لمس رمش العين، قد يساعد في توجيه تدفق الهواء إلى الأسفل، ومنع الغشاء الدمعي من التبخر وبالتالي تقليل جفاف العينين.

ونصح الطبيب بأنه يجب التقليل من التواجد في البيئات المكيفة أو العاصفة عند ارتداء الكمامة، وأخذ فترات راحة منتظمة من استخدام الأجهزة الرقمية، وأضاف: "مهما شعرت بانزعاج في عينيك لا تتخلص من الكمامة، فجفاف العين علاجه أسهل من علاج كورونا".