البيان الختامي لمؤتمر موقف الأمة الإسلامية من الديانة الإبراهيمية   قصف مطار أربيل... مضامين وتوقعات   عشرات القتلى بمعارك مأرب.. والحوثي يواصل تقدمه   بوليتيكو: باكستان تكتشف ثمن التحالف مع الصين   اغتيال ناشط عراقي في الحراك الشعبي ببغداد   تواصل الاحتجاجات في بابل بالعراق ومطالبات بإقالة المحافظ   تفاصيل انتهاكات النمسا ضد مناهضي "الإسلاموفوبيا"   الى قداسة بابا الفاتيكان المحترم   إقرار خطة بايدن لتحفيز الاقتصاد بعد تقديم بعض التنازلات   برشلونة يطيح بأوساسونا ويحقق رقما مميزا بالليغا   قائمة أطعمة يُنصح بتناولها بعد أخذ لقاح "كوفيد-19"   عشوائيات العراق... تَعَدٍّ على أراض أثرية يغير معالم سامرّاء   "تويتر" تتيح خاصية إلغاء نشر التغريدة قبل ظهورها   كم تكلفة برنامج تركيا للهبوط على سطح القمر بقدرات محلية   خط رحلة طائرة البابا إلى بغداد  
أخبار المحافظات

مقتل 5 من عناصر تنظيم الدولة بينهم قياديان شمالي العراق

قال الجيش العراقي إنه تمكن من قتل خمسة من عناصر تنظيم الدولة إثر مداهمة منزل كانوا يتحصنون فيه في أحد بساتين بلدة الطارمية الواقعة شمال بغداد.

وقال بيان الجيش إن اشتباكات أعقبت عملية الدعم أدت إلى مقتل خمسة من مقاتلي التنظيم، بينما سقط مقاتلان من قوات الحشد العشائري الموالية للحكومة.

وقال المتحدث باسم القائد العام للقوات المسلحة العراقية اللواء يحيى رسول إن "اللواء 59 التابع للفرقة التاسعة من الجيش قام بنصب كمين للإرهابيين وبمشاركة من الحشد العشائري، وأنه جرى اشتباك مع الإرهابيين تمكنت إثره الأجهزة الأمنية من قتل جميع الإرهابيين"، وفق وكالة الأنباء العراقية.

ولفت رسول إلى أنه "تم التعرف بين القتلى على جثة من يسمى بالمسؤول الإداري والعسكري لعصابات داعش شمال بغداد، ومن يسمى بالمسؤول الإعلامي لداعش الإرهابي في قضاء الفلوجة".

ووصف رسول هذه العملية بأنها "ضربة موجعة" لتنظيم الدولة.

فيما أشار قائد عمليات بغداد اللواء الركن أحمد سليم إلى أن "قوة من عمليات بغداد متمثلة باللواء المشاة 59 الفرقة السادسة تحركت بعد ورود معلومات عن وجود مضافة للعدو يتم فيها عقد اجتماعات لعصابات داعش الإرهابية". 


وأضاف، أن "القوة تمكنت من قتل 5 إرهابيين بينهم المسؤول العسكري والإداري العام لشمال بغداد وإعلامي ولاية الفلوجة". 

وتابع أن "الاجتماع الإرهابي كان يروم تنفيذ عمليات إرهابية وانتحارية في بغداد".

وبعد التمشيط وصل رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي إلى المنطقة.

ووجّه الكاظمي قوات الأمن بمواصلة عملياتها لملاحقة عناصر "داعش" في قضاء الطارمية شمالي بغداد.

وقال بيان صادر عن رئاسة الوزراء: "أجرى الكاظمي زيارة إلى قضاء الطارمية للاطلاع والإشراف على العمليات التي انطلقت للقضاء على ما تبقى من عصابات داعش، ضمن حملة الحكومة للقضاء على عصابات داعش الإرهابية".

وأضاف: "اجتمع الكاظمي بعدد من القادة الأمنيين، واستمع إلى إيجاز عن تطورات الوضع الأمني في المنطقة، واطلع على تفاصيل العمليات العسكرية والأمنية التي تنفذ لملاحقة مضافات (مقرات) الإرهاب وتدميرها".