إصابة طفلين بسقوط صواريخ كاتيوشا في محيط منزل رئيس برلمان العراق   العراق... ملامح التبدل ونشأة واقع مغاير   البرادعي يتحدث عن “أخطاء فادحة” في ذكرى ثورة 25 يناير   صحيفة اسرائيل اليوم: ما مصير إسرائيل والشرق الأوسط أمام الهيمنة الإيرانية والحرج الأمريكي   بغداد.. عشرات النشطاء يتظاهرون رفضا لتجديد الرئاسات الثلاث   مخلفات ألغام "داعش" تقتل طفلا وتصيب 3 عسكريين   قلق في إدلب من تراجع الدعم الدولي للمستشفيات   العراق في العام 2021 … عام التحولات الداخلية والتفاعلات الخارجية   مذكرة تفاهم بين الرياض وبغداد للبدء بتنفيذ الربط الكهربائي   قدم.. ليفربول يخرج بثلاث نقاط من أرض كريستال بالاس   وفيات «كورونا» في العالم تقترب من 6 ملايين   عشوائيات العراق... تَعَدٍّ على أراض أثرية يغير معالم سامرّاء   للمرة الأولى.. زراعة قلب خنزير معدل وراثيا في جسم إنسان   كم تكلفة برنامج تركيا للهبوط على سطح القمر بقدرات محلية   مجزرة_جبلة‬⁩ ... الضحايا عشرون اصغرهم رضيع عمره 15يوم  
الحراك الشعبي

العراق.. استهداف منزل ناشط في الاحتجاجات بعبوة ناسفة

فجّر مجهولون، الإثنين، عبوة ناسفة أمام منزل ناشط في الاحتجاجات الشعبية بمحافظة ذي قار جنوبي العراق، ما تسبب بأضرار مادية دون وقوع إصابات، وفق مصدر أمني.

وقال الملازم في شرطة ذي قار جميل الحسيني، لمراسل الأناضول، إن عبوة ناسفة، وضعها مجهولون، انفجرت أمام منزل الناشط إبراهيم كاصد في حي الشهداء بمدينة الناصرية مركز المحافظة.

وأضاف المصدر، أن "الانفجار تسبب بأضرار مادية في واجهة منزل الناشط، دون وقوع إصابات بشرية".

وأشار إلى أن السلطات الأمنية طوقت مكان الانفجار وفتحت تحقيقا في الواقعة.

ولم تتبنّ أي جهة المسؤولية عن الحادث، كما لم يصدر عن السلطات العراقية أي تعليق حوله، حتى الساعة (7:20 ت.غ).

وتعد محافظة "ذي قار" بؤرة نشطة للاحتجاجات الشعبية، ويقطنها أكثر من مليوني نسمة، ويحتج الكثير من سكانها منذ سنوات على سوء الإدارة والخدمات العامة الأساسية وقلة فرص العمل.

وبدأت الاحتجاجات الشعبية في أكتوبر/تشرين الأول 2019 ولا تزال مستمرة على نحو محدود، ونجحت في الإطاحة بالحكومة السابقة برئاسة عادل عبد المهدي.

ويندد المحتجون بالنظام السياسي المتبع الذي يقسم المناصب بين مكونات البلاد بموجب "المحاصصة" وانتشار الفساد على نطاق واسع وتردي الخدمات العامة وتدخل دول أجنبية في شؤون البلاد.

ووفق أرقام الحكومة فإن 565 شخصا من المتظاهرين وأفراد الأمن قتلوا خلال الاحتجاجات بينهم عشرات الناشطين الذين تعرضوا للاغتيال على يد مجهولين.

الأناضول