ساسة هنود يدعمون قتلة ومغتصبي طفلة مسلمة وتصاعد الاحتجاج   منظومة ...قيم ضاعت   هذه المواقع التي استهدفتها الضربات الغربية بسوريا   "CNN": "ماتيس" عارض التدخل بسوريا..   ما الأسلحة التي استخدمت بالهجوم على مواقع النظام السوري   مقتل 16 عراقيا بانفجار عبوة ناسفة بجنازة لعسكريين   مطالب للسلطة برفع ملف استهداف الصحفيين والإسعاف للجنائية   جرائم تركيا في بلاد المسلمين والعرب   شركات سعودية تبدأ الاستثمار وإعادة إعمار العراق قريبا   كيف كانت مسيرة النجم لويس فيغو في مباريات كأس العالم   احذري هذه العادات العشر التي تساهم في زيادة الوزن   اليوم العالمي للغة العربية 18 كانون اول   آبل تقدم لفيسبوك دروسا في النزاهة واحترام البيانات الشخصية   اكتشاف "ثور مجنح" جديد ونقوش تاريخية في الموصل   لاإضافة جديدة على سجل المجرم  
مقالات مختارة

المزيد مصير-الأسد-الى-الواجهة-مجدداً مصير الأسد الى الواجهة مجدداً في كلمةٍ له مؤخرا، قال بشار الأسد إنّه لن يكون هناك تعاون أمني مع الدول الغربية ولن يتم السماح لا بفتح سفارات في دمشق ما لم تقم بقطع علاقاتها بشكل صريح وواضح مع الإرهاب. ولم ينس الأسد طبعا أن يشكر في كلمته الجهات التي وقفت إلى جانبه ودعمته مشيرا إلى دور روسيا وإيران والصين وحزب الله بالتحديد.

المزيد العراق..-الجميلي-يهزم-نصيف-في-استجواب-باهت العراق.. الجميلي يهزم نصيف في استجواب باهت يتداول العراقيون هذه الأيام مقطعا صوتيا انتشر كالنار في الهشيم على مواقع وصفحات التواصل الاجتماعي، عنوانه “سهى وأحمد” يتضمن احتجاجا من الأولى على الثاني، وهو ناشط مدني وإعلامي، عرف بانتقاد عمل مجلس النواب وخصوصا عضواته السيدات، وإيراد قصص وروايات موثقة عن نشاطهن السري في عقد الصفقات المشبوهة وحصولهن على عمولات محرمة،

المزيد حوار-أميركي-ــ-بعثي-مرتقب-يغير-قواعد-اللعبة-بالعراق حوار أميركي ــ بعثي مرتقب يغير قواعد اللعبة بالعراق سادت حالة من الهلع في أوساط حزب الدعوة الإسلامي برئاسة نوري المالكي، وبدأت قياداته في المكتب السياسي ومجلس شورى الحزب عقد سلسلـة اجتماعات، لبحث أنباء وتقارير سياسية، انتشرت على مواقع وشبكات إخبارية وقنوات فضائية عراقية، منذ نهاية الأسبوع الماضي، كشفت عن تبادل رسائل بين وزارة الخارجية الأميركية، وحزب البعث العربي الاشتراكي بقيادة عزة الدوري خلال الشهور القليلة الماضية

المزيد هل-من-سياسة-سعودية-جديدة-تجاه-العراق هل من سياسة سعودية جديدة تجاه العراق في 19 يونيو الماضي، زار رئيس وزراء العراق حيدر العبادي المملكة العربية السعودية وذلك بناءً على دعوة كانت قد وجّهت إليه سابقا بهذا الخصوص. وبعد أقل من شهر على هذه الزيارة، التقى وزير الداخلية العراقي قاسم الأعرجي في جدّة كلا من الأمير محمد بن سلمان ووزير الداخلية الجديد الأمير عبد العزيز بن سعود، تبعه الزعيم الشيعي مقتدى الصدر الذي زار المملكة كذلك قبل نهاية شهر يوليو بناءً على دعوة من المسؤولين السعوديين.

المزيد الحشد-الشعبي-يتأهب-لتسلم-السلطة-في-العراق الحشد الشعبي يتأهب لتسلم السلطة في العراق لم يعد رئيس الحكومة والقائد العام للقوات المسلحة حيدر العبادي، قادرا على ضبط الحشد الشعبي، الذي تغول وبات قوة ضاربة خارج إطار الدولة، ينشط وفق عقائده الدينية الطافحة بالطائفية، ويتحرك حسب أجندته السياسية، حتى وصل الأمر بقادة فصائله إلى تهديد كل من يبدي رأيا فيه أو ينتقد سلوكه، وأجبروا وسائل الإعلام المحلية ومراسلي القنوات التلفزيونية على استخدام مفردة “المقدس” أينما ترد عبارة الحشد الشعبي

المزيد إنكم-في-بيت-واحد-يا-عرب-فحصنوه إنكم في بيت واحد يا عرب فحصنوه أول ما يتبادر إلى ذهني بعد عمر من المحن القاسية، هو أن ما عاناه العرب من هزائم وانقسامات وامتحانات وحروب أهلية وابتزازات كان دائما نتيجة حتمية لأمر أساسي واحد، وهو غياب وعي العرب بأنهم أمة واحدة يجمعهم بيت واحد منذ خمسة عشر قرنا حين بدؤوا يتجهون في صلاتهم لقبلة واحدة، ويتكلمون لغة القرآن، حتى لو بقي منهم مسيحيون موحدون كتابيون وحتى لو تفرقوا شيعا حول أهلية الإمام علي أو مقتل عثمان فلم يمنعهم خلاف عن الشعور الدائم بأنهم أهل وأسرة وإخوة في الدين

المزيد المسجد-الأقصى-المعيار-الأدق-لحال-الأمة-1-2 المسجد الأقصى المعيار الأدق لحال الأمة 1-2 المسجد الأقصى قبلة المسلمين الأولى وثالث الحرمين الشريفين ومسرى نبيّنا الكريم عليه الصلاة والسلام، والأرض التي باركها الله وبارك ما حولها، قد شاء الله سبحانه وتعالى أن يجعله معياراً لحال هذه الأمة ووزنها أمام الأمم الأخرى، فكلما كانت مهابة عزيزة الجانب كان الأقصى مهاباً عزيزاً كذلك والعكس بالعكس أيضاً، وهذا التاريخ يشهد بهذه الحقيقة منذ الفتح الأول على يد الصحابة الأبرار رضي الله عنهم إلى اليوم.

المزيد الموصل-واستراتيجية-التدمير-2-2 الموصل واستراتيجية التدمير (2-2) قصة التدمير إذاً، لم تبدأ بداعش ولا بكارثة الموصل الحالية، بل ربما ترجع إلى الثمانينيات، حيث خرج العراق منتصراً في معركة الثماني سنوات، وبجيش متفوق في العدد والعدة على كل جيوش المنطقة تقريباً، وبمنشآت تصنيعية نموذجية، في ذلك الوقت نستطيع القول إن قراراً قد اتخذ بتدمير العراق وجيشه ومنشآته، بل وبنيته التحتية بالكامل.