مجلس النوّاب يفشل في عقد جلسة استكمال التصويت على الوزارات الشاغرة   جولة جديدة من الفشل .....والمشكلة تتفاقم   هكذا قرأ مختصون إحباط الأمم المتحدة قرارا يدين المقاومة   إيكونوميست: لهذا قررت قطر الخروج من منظمة أوبك   نظام الأسد يتهم التحالف الدولي بقصف مواقعه..   شباب البصرة يحرِّكون الشارع مجدّداً.. وشركات النفط لم تلتزم بعقود التعيين   الاحتلال يقمع مسيرة سلمية في نابلس ويصيب العشرات   وشهد شاهد من أهلها   خسائر كارثية للعملات الرقمية في 24 ساعة..   9 أهداف سجلها ميسي تبدو مستحيلة   علماء بريطانيون يطورون فيروس معدلا وراثيا يقتل خلايا السرطان   الفخاريّات.. مهنة تصارع التقدّم التكنولوجي في العراق   انتهى الوزن الذي نعرفه.. علماء يعيدون تعريف الكيلوغرام   مسلمة محجبة تنتخب للبرلمان السويدي   بكت وزيرة الثقافة والرياضة الاسرائيلية  
اقتصاد و مال

المزيد انخفاض-أسعار-النفط-يُجبر-الحكومة-والبرلمان-على-تعليق-العمل-بمشروع-الموازنة انخفاض أسعار النفط يُجبر الحكومة والبرلمان على تعليق العمل بمشروع الموازنة علّقت اللجنتان البرلمانية والحكومية (المختصتان بالنظر في موازنة 2019) اجتماعاتهما الاسبوعية المخصصة لإجراء التعديلات على مشروع القانون حتى إشعار آخر بسبب الانخفاض المفاجئ في أسعار النفط.وكانت اللجنة المالية في مجلس النواب قد سلمت اللجنة الحكومية التي يرأسها وزير المالية نائب رئيس الوزراء للشؤون الاقتصادية فؤاد حسين قبل عشرة أيام لائحة مكونة من 43 ملاحظة مطالبة بتضمينها في القانون قبل عرضه على البرلمان. ويتحدث عضو اللجنة المالية النيابية جمال كوجر في تصريح قائلاً إن "المفاوضات والمباحثات القائمة بين اللجنتين المالية النيابية والحكومية رفعت إلى إشعار آخر بسبب تراجع أسعار النفط في الأسواق العالمية"، مشيراً إلى ان "الحكومة ستجري تعديلات جديدة على مسودة الموازنة الاتحادية".

المزيد النفط-يتجه-لثالث-خسائر-أسبوعية-مع-تحذير-من-زيادة-المعروض النفط يتجه لثالث خسائر أسبوعية مع تحذير من زيادة المعروض هبطت أسعار النفط بأكثر من واحد في المئة خلال تعاملات اليوم الجمعة، واتجهت إلى ثالث خسارة أسبوعية بعدما حذرت السعودية من تخمة في المعروض، بينما خيم هبوط الأسهم العالمية ومخاوف بشأن التجارة على توقعات الطلب على الوقود.

المزيد اتفاق-يرغم-ماسك-على-التخلي-عن-رئاسة-مجلس-إدارة-تيسلا اتفاق يرغم ماسك على التخلي عن رئاسة مجلس إدارة "تيسلا" أبرم إلون ماسك اتفاقا بالتراضي مع هيئة الإشراف على الأوراق المالية في الولايات المتحدة التي تتهمه بالاحتيال، تخلى بموجبه عن رئاسة مجلس إدارة شركة "تيسلا" التي أسسها على أن يبقى مديرها العام على ما جاء في بيان صادر عن الهيئة.